عرض مشاركة واحدة
  #5  
قديم 04-28-2014, 09:22 PM
جند الله جند الله غير متواجد حالياً
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 8,124
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
النموذج الخامس:
وفي بعض الحالات يكون على الجسد أحد ملوك الجن، فقد يكون الملك قويًا أو ضعيفًا، فإن كان قويًا تدرع بجنوده الضعفاء من تأثير القرآن النازل عليه، فيرسلهم على المريض باستمرار في منامه وأثناء الجلسات، فيدعمهم بطاقته السحرية المستمدة من إبليس، فمدد إبليس سر قوة الملك، وسحر الملك سر صمود جنوده، فيجب الدعاء على مدد إبليس أولاً، ثم على الجنود، وبالتالي سيضعف الملك مع مرور الوقت، وسيكون مضطرًا للخروج من مخبأه، وعلى سبيل المثال لا الحصر يمكن الدعاء بقوله تعالى: (وَبُرِّزَتِ الْجَحِيمُ لِلْغَاوِينَ * وَقِيلَ لَهُمْ أَيْنَ مَا كُنتُمْ تَعْبُدُونَ * مِن دُونِ اللَّهِ هَلْ يَنصُرُونَكُمْ أَوْ يَنتَصِرُونَ * فَكُبْكِبُوا فِيهَا هُمْ وَالْغَاوُونَ * وَجُنُودُ إِبْلِيسَ أَجْمَعُونَ) [الشعراء: 91: 95].

وإن كان الملك ضعيفًا ظهر للمريض في منامه وفي الجلسات بنفسه، وستر جنوده حفاظًا عليهم من الموت، فالجنود سبب قوة الملك، ليتحركوا في الخفاء متسترين بالملك فيطول العلاج، وهنا يجب الدعاء على الملك الضعيف فتهب جنوده لنجدته فيهلكوا أو يفروا ويتركوه، وعلى سبيل المثال لا الحصر يمكن الدعاء بقوله تعالى: (قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِى الْمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء وَتُعِزُّ مَن تَشَاء وَتُذِلُّ مَن تَشَاء بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىَ كُلِّ شَىْءٍ قَدِيرٌ) [آل عمران: 26]، فالقاعدة: (ادعوا على الضعيف يضعف القوي)، وهذه واحدة من استراتيجيات التعامل الجن وليست كلها بالطبع، فقوة الملك تكون على قدر طاقته السحرية، فإذا نفذت تخلى عنه إبليس، لذلك فسورة (البقرة) عامود العلاج لأنها المضادة للسحرة، فالعلاج بحاجة إلى حسن توظيف الدعاء المدروس المعنى والدلالة وموافقته لواقع الحالة.
في كلامي السابق أتكلم عن طبيعة حماية الملوك لأنفسهم وكيف يدافعون عنها .. فكلامي هنا عن طريقة الدفاع لا طريقة الهجوم .. فالملك القوي يسخر جنوده لحمايته والدفاع عنه هذا عملهم الطبيعي .. فلو خسر منهم مهما خسر فهو قادر على تعوضهم بكل سهولة لأن مهمتهم حماية لا هجوم .. بينما الملك الضعيف لو خسر طاقم حمايته لانكشف ضعفه لذلك يحرص على حمايتهم

ولكن في حالة الهجوم على المريض فالأمر مختلف تماما .. فالهجوم عملية قتالية لها خسائرها دون شك .. فالملك القوي يهاجم بنفسه ليحافظ على جيوشه .. بينما يختبئ الملك الضعيف ويدفع جنوده للهجوم ليضحي بهم لكنه يبقي على طاقم الحماية لا يضحي بهم بسهولة

لذلك فرق بين كلامي عن حالة الملوك حين عمليات الهجوم التي لها خسائرها ولا شك فإما يضحي بجنوده وإما يحافظ عليهم بحسب قوته فالقوي يهاجم بنفسه ويحافظ عليهم بينما يضحي بهم الضعيف ليفقد قوته الغير قادر على الحفاظ عليها .. وبين حالة الملوك في عملية الحراسة والتأمين لشخصه فالقوي منهم لا يبالي مهما ضحى بحراسه لأنه قادر على استبدالهم بمدد قوي .. بيما الملك الضعيف رأس ماله هو حراسه فإن فقدهم انتهى أمره

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس