بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحْمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ) [النمل: 82]
منتـدى آخـر الزمـان  

العودة   منتـدى آخـر الزمـان > المنتدى الإسلامي > حوارات دينية

حوارات دينية
               


               
 
  #1  
قديم 07-01-2014, 07:10 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Female
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: أرض الله
المشاركات: 1,542
معدل تقييم المستوى: 6
سيوا is on a distinguished road
افتراضي الاسلام والاستسلام

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ذكر بعض العلماء تعريف الاسلام بانه الاستسلام لله ... لكن ...

- الاسلام على وزن إفعال من الفعل أسلم على وزن أفعل ... وفي اللغة أسلم تعني انقاد ...

- أما الاستسلام على وزن استفعال ... وهذا الوزن يفيد بذل الجهد في طلب الشيء ... فالاستسلام هو بذل الجهد في طلب الانقياد

فهنالك فرقا بين الكلمتين ... فالأولى تحدث تلقائيا لأمر وقر في القلب ... أما الثانية فلابد من بذل الجهد ...

الامر الاخر أن معنى الاستسلام لم يرد في القرآن إلا في آية واحدة بكلمة (مُسْتَسْلِمُونَ ) ...
قال تعالى :

(احْشُرُوا الَّذِينَ ظَلَمُوا وَأَزْوَاجَهُمْ وَمَا كَانُوا يَعْبُدُونَ * مِنْ دُونِ اللَّهِ فَاهْدُوهُمْ إِلَى صِرَاطِ الْجَحِيمِ * وَقِفُوهُمْ إِنَّهُمْ مَسْئُولُونَ *مَا لَكُمْ لَا تَنَاصَرُونَ* بَلْ هُمُ الْيَوْمَ مُسْتَسْلِمُونَ )[الصافات:22-26]

ومن سياق الأيات نلاحظ أن الكلمة وردت في حق الكفار ... وانقيادهم هذا ناتج عن اكراه ... إذن الامر فيه جهد وليس طواعية

بالإضافة إلى ذلك لم نجد في القرآن الكريم تفسير للاسلام بكلمة الاستسلام ...

فهل يصح تعريف الاسلام بالاستسلام ؟ ... وأليس الاستسلام - بناءا على ماسبق- يعد من النفاق ؟

والله أعلم


untitled-1897878783.png (1235×227)



التعديل الأخير تم بواسطة سيوا ; 07-01-2014 الساعة 07:21 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 07-02-2014, 01:00 AM
مشرفة سابقة قسم الأسرة والمجتمع
 Saudi Arabia
 Female
 
تاريخ التسجيل: 21-12-2013
الدولة: المدينة
المشاركات: 334
معدل تقييم المستوى: 5
أسماء الغامدي is on a distinguished road
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

لا اعتقد أنه يُشترط في وزن (الاستفعال) أن يكون فيه بذل الجهد لطلب الشيء..

فالاستسلام يأتي بمعنى الانقياد أيضا .. ففي القاموس المحيط :
واسْتَسْلَمَ: انْقاد،

(استبشر) على وزن (استفعل) وفي الاية :

(( وجوه يومئذ مسفرة (38) ضاحكة مستبشرة (39))
فهم مستبشرون دون بذل أي جهد في ذلك ..


فالاسلام هو استسلام بطواعية لله سبحانه دون بذل أي مجهود ..

والآية التي وضعتيها (بل هم اليوم مستسلمون) فهمتها أنهم مستسلمون لعجزهم فلا حول ولا قوة لهم ورأوا مصيرهم .. ليس أنهم ينقادون كرها ..

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 07-02-2014, 01:24 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Female
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: أرض الله
المشاركات: 1,542
معدل تقييم المستوى: 6
سيوا is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسماء الغامدي

لا اعتقد أنه يُشترط في وزن (الاستفعال) أن يكون فيه بذل الجهد لطلب الشيء..

فالاستسلام يأتي بمعنى الانقياد أيضا .. ففي القاموس المحيط :
واسْتَسْلَمَ: انْقاد
هنالك قاعدة لغوية أنه لا ترادف في الكلمات ذات الأصل الواحد والمختلفة في المبنى ... فلابد من وجود معنى دقيق يجعلها مختلفة عن بعضها البعض ...فلا يمكن أن تكون كلمتي ( أسلم ) على وزن أفعل و ( استسلم ) على وزن استفعل لها نفس المعنى ... وإلا مافائدة تعدد الأوزان إذن ؟!!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسماء الغامدي

وزن (استفعل) وفي الاية :

(( وجوه يومئذ مسفرة (38) ضاحكة مستبشرة (39))
فهم مستبشرون دون بذل أي جهد في ذلك .

هذا المثال يختلف عن الكلمة التي نحن بصدد الحديث عنها ... فكلمة ( استبشر ) على وزن استفعل مأخوذة من الفعل أبشر ... وهذا يفيد الصيرورة والتحول ... ولا يفيد بذل الجهد ...

تنبهي أن للوزن الواحد معاني كثيرة ... وهذا موجود في كتب الصرف ...

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسماء الغامدي
اسلام هو استسلام بطواعية لله سبحانه دون بذل أي مجهود ..

اسلام على وزن افعال ... واستسلام على وزن استفعال ... ويستحيل ترادف الكلمتين في المعنى بشكل تام وقد اختلفتا في المبنى ولو بزيادة حرف واحد ... هذه قاعدة لغوية ...

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسماء الغامدي

والآية التي وضعتيها (بل هم اليوم مستسلمون) فهمتها أنهم مستسلمون لعجزهم فلا حول ولا قوة لهم ورأوا مصيرهم .. ليس أنهم ينقادون كرها ..

نعم هم مستسلمون يعني منقادون ومكرهون على ذلك بسبب عجزهم ... إذن انقيادهم شاق على أنفسهم ... إذن هناك جهد ...

ثم لماذا لم يأت ذكر الاسلام بمعنى الاستسلام صراحة في القرآن الكريم في حق المؤمنين ؟!!!

untitled-1897878783.png (1235×227)



التعديل الأخير تم بواسطة سيوا ; 07-02-2014 الساعة 01:29 AM سبب آخر: تعديل التنسيق
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 07-02-2014, 03:41 AM
موقوف
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-12-2013
الدولة: جدة
المشاركات: 175
معدل تقييم المستوى: 0
أبو الياس is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال الله عز وجل ( إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ) [البقرة:131]

وقال عز وجل (فَإِنْ حَاجُّوكَ فَقُلْ أَسْلَمْتُ وَجْهِيَ لِلَّهِ وَمَنِ اتَّبَعَنِ وَقُل لِّلَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ وَالأُمِّيِّينَ أَأَسْلَمْتُمْ فَإِنْ أَسْلَمُواْ فَقَدِ اهْتَدَوْا وَّإِن تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاغُ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ) [آل عمران:20]

وقال عز وجل (قِيلَ لَهَا ادْخُلِي الصَّرْحَ فَلَمَّا رَأَتْهُ حَسِبَتْهُ لُجَّةً وَكَشَفَتْ عَن سَاقَيْهَا قَالَ إِنَّهُ صَرْحٌ مُّمَرَّدٌ مِّن قَوَارِيرَ قَالَتْ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ) [النمل:44]

في الآيات السابقة من القرآن الكريم ، نجد أن الإسلام يأتي نتيجة للإيمان بالله تعالى ومعاينة آياته والتفكر والتدبر بها ، فينتج عن هذا الإيمان تسليم وخضوع تلقائي للقلب ، فالمسلم هو من سلَّم قلبه وحياته وكل ما يملك لله عز وجل بحر إرادته وذلك لما رأى من آيات الله ونعمه وأفضاله عليه ولما رأى من قوة الله وجلاله .

فتسليم النفس لله هي فطرة الله التي فطر الناس عليها لأن الإنسان مفطور على محبة من أحسن إليه كما أنه مفطور على محبة القوة والحكمة والجمال ، والله عز وجل هو صاحب الفضل المطلق على الإنسان كما أنه هو الحكيم القوي الجميل ، فالإسلام له هو فطرة غريزية ، أما الاستسلام فهو ناتج من خضوع لقوة قاهرة فوق قوة المستسلم كما هو حال الكفار في النار عندما استسلموا لقوة الله وهي الملائكة ليس بإرادتهم إنما قهراً ، فالإسلام يكون بحر إرادة المسلم والاستسلام يكون قهراً فوق إرادة المستسلم، وتبعاً لذلك فالإسلام من الفعل سلَّم وليس استسلم.

والله تعالى أعلم.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 07-02-2014, 03:53 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Female
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: أرض الله
المشاركات: 1,542
معدل تقييم المستوى: 6
سيوا is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الياس
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال الله عز وجل ( إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ) [البقرة:131]

وقال عز وجل (فَإِنْ حَاجُّوكَ فَقُلْ أَسْلَمْتُ وَجْهِيَ لِلَّهِ وَمَنِ اتَّبَعَنِ وَقُل لِّلَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ وَالأُمِّيِّينَ أَأَسْلَمْتُمْ فَإِنْ أَسْلَمُواْ فَقَدِ اهْتَدَوْا وَّإِن تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاغُ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ) [آل عمران:20]

وقال عز وجل (قِيلَ لَهَا ادْخُلِي الصَّرْحَ فَلَمَّا رَأَتْهُ حَسِبَتْهُ لُجَّةً وَكَشَفَتْ عَن سَاقَيْهَا قَالَ إِنَّهُ صَرْحٌ مُّمَرَّدٌ مِّن قَوَارِيرَ قَالَتْ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ) [النمل:44]

في الآيات السابقة من القرآن الكريم ، نجد أن الإسلام يأتي نتيجة للإيمان بالله تعالى ومعاينة آياته والتفكر والتدبر بها ، فينتج عن هذا الإيمان تسليم وخضوع تلقائي للقلب ، فالمسلم هو من سلَّم قلبه وحياته وكل ما يملك لله عز وجل بحر إرادته وذلك لما رأى من آيات الله ونعمه وأفضاله عليه ولما رأى من قوة الله وجلاله .

فتسليم النفس لله هي فطرة الله التي فطر الناس عليها لأن الإنسان مفطور على محبة من أحسن إليه كما أنه مفطور على محبة القوة والحكمة والجمال ، والله عز وجل هو صاحب الفضل المطلق على الإنسان كما أنه هو الحكيم القوي الجميل ، فالإسلام له هو فطرة غريزية ، أما الاستسلام فهو ناتج من خضوع لقوة قاهرة فوق قوة المستسلم كما هو حال الكفار في النار عندما استسلموا لقوة الله وهي الملائكة ليس بإرادتهم إنما قهراً ، فالإسلام يكون بحر إرادة المسلم والاستسلام يكون قهراً فوق إرادة المستسلم، وتبعاً لذلك فالإسلام من الفعل سلَّم وليس استسلم.

والله تعالى أعلم.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا على هذه الاضافة

لي تعليق على بعض النقاط ... هنالك فارق بين التسليم والاستسلام ...

فالتسليم على وزن تفعيل من الفعل سلّم على وزن فعّل - بتضعيف العين - وهذا الوزن يفيد كثرة تكرار حدوث الشيء ... فالتسليم يعني كثرة تكرار الانقباد ... يعني الانقياد مرة بعد مرة وهكذا ...

أما الاستسلام فهو من الفعل أسلم كما سبق بيانه

أستنمتج من كلامك السابق أن الاسلام لايمكن تعريفه بالاستسلام ...

وماذا عن الاستسلام ... هل يعد من النفاق ؟


untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 07-02-2014, 04:26 AM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 51
المشاركات: 6,921
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

البحث بدايته خاطئة .. يجب أن نعرف [الإسلام] أولا من مصدره [سلم] (س) (ل) (م) .. يجب أن نرى المعاني الواردة بحسب هذا المصدر .. ثم بعد ذلك نبحث في الحروف الزائدة .. (إ) في أول الكلمة و(ا) بعد عين الكلمة .. وبعد هذا نبحث عن المعاني في الكتاب والسنة

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #7  
قديم 04-16-2018, 12:18 AM
عضو
 Libya
 Female
 
تاريخ التسجيل: 15-04-2018
الدولة: ليبيا
العمر: 37
المشاركات: 21
معدل تقييم المستوى: 0
برتقالية is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خير

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #8  
قديم 08-03-2018, 08:35 AM
عضو
 Egypt
 Female
 
تاريخ التسجيل: 02-08-2018
الدولة: مصر
المشاركات: 11
معدل تقييم المستوى: 0
مس آيه is on a distinguished road
افتراضي

الإسلام
هو الإمتثال لأمر الله
(فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ)
[سورة الصافات 103]

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الاسلام, والاستسلام


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
الساعة الآن 04:30 AM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لمنتدى آخر الزمان©