بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحْمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ) [النمل: 82]
منتـدى آخـر الزمـان  

العودة   منتـدى آخـر الزمـان > منتدى جند الله > مناقشة الأبحاث والدراسات > كيد السحرة

كيد السحرة
كشف كيد سحرة الجن والإنس وبيان انحرافات المعالجين وحيل الدجالين والتحذير منها.

               
 
  #1  
قديم 09-21-2014, 10:35 PM
عضو
 Algeria
 Female
 
تاريخ التسجيل: 19-12-2013
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,260
معدل تقييم المستوى: 7
صبح is on a distinguished road
افتراضي مقرات الرقية وعقد جلسات العلاج

السلام عليكم ورحمة الله.

أغلبية الرّقاة يتخذون من مكان معين .. أو من اقامة معينّة .. مقرا للرقية والعلاج .. أحيانا يكون هذا المقرّ منزل الراقي نفسه .. وأحيانا مسكنا مستأجرة .. ويطلبون ممّن أراد الرقية أن يوافيهم الى المقر الموصوف ..

هل يوجد ضرر على المريض .. وعلى الراقي .. من اتخاذ نفس المكان لعلاج عدّة أشخاص ..؟



untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-22-2014, 06:09 AM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,975
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

مع تزايد أعداد المرضى صار من الضروري أن يتخذ المعالج مقرا ثابتا يستقبل المرضى للعلاج .. فيما قبل كانت أعداد المرضى قليلة وقلما نقبل علاج حالة لأن غالبية المرضى لا يستحقون العلاج فهم مفرطون في دينهم وعقائدهم فاسده وأخلاقهم متردية للغاية .. فمن سيعالجهم لن يسلم من طعنهم في سمعته إن لم يتم الشفاء على يديه ولن يتم طالما هذا حالهم .. وإن أخذ أجرا سيقال أخذ أجرا ولم يتم شفاء

فكنا نذهب إلى المرضى في بيوتهم لعلاجهم .. وما كنا نحصل عليه من أجر بالكاد يكفي نفقات الانتقال .. لكن كان يجب تحمل هذا في مقابل تحصيل العلم والخبرة .. ولما حصلت على الخبرة توقفت حيث كثر المعالجون والرقاة من الدخلاء والمرتزقة فصار من العار أن أعمل معالج .. فالنظرة إلى المعالج الآن أنه مخرف ودجال ونصاب وجاهل .. وهذه حقيقة لا يمكن إخفاءها ولا إنكارها

لذلك صرنا بحاجة إلى وضع منهج وثوابت وتأسيس نظام علمي مرجعي يجمع الناس عليه ومن يخرج عليه ينكشف دجله .. ولهذا فالبحث والتدوين صار أولى ومقدم على علاج الناس .. فكيف نعالج من لم تستقم مفاهيمه وتعلق بالخرافات؟

وبكل أسف الساحة الآن مفتوحة للمدعين وقليلي العلم .. ولما صار معهم وفرة من المال حصيلة العمل سنوات .. وزاد الإقبال عليهم ليس لبراعتهم ولكن لتفشي داء المس والسحر كوباء عالمي لم يسلم منه حتى المعالجين أنفسهم .. فأغلبهم مرضى .. وأهلهم مصابون وأولادهم

فبعضهم اتخذ من مسكنه مقرا للعلاج .. والبعض الآخر استأجر مقرا للعلاج لاستقبال المرضى .. بعد أن كنا نقطع المسافات الطويلة سيرا على الأقدام .. في الحواري والشوارع والأزقة .. وتحت لهيب الشمس المحرقة وفي ليالي الشتاء الباردة .. هذا بخلاف التهديدات والملاحقات الأمنية

طبعا أن يتخذ المعالج من بيته مقرا للعلاج فهذا يغري الشياطين ببيته .. فيعتدون على أهل المعالج وأولاده .. فهذا غرور من المعالج وقلة علم منه .. لأن المعركة تتم داخل بيته .. والمفترض أن يكون بيته مقرا آمنا لا ساحة حرب وقتال ... وطبعا عمار بيته سيدفعون الثمن بسبب ما قد يتعرضون له من اعتداءات .. ولن تهنأ نساؤهم بقرارة عيش ولا راحة بال في هذا الجو المشحون بالأسحار والشياطين

لذلك فمن الخطأ أن يتخذ المعالج من مسكنه مقرا لاستقبال المرضى وعلاجهم .. وبعض المعالجين فهموا هذا وعرفوه .. فاستأجروا مساكن خاصة يديرونها للعلاج .. وطبعا هذه المساكن لا تسلم من أن تتعرض للهجوم من الشياطين والأسحار .. وقد لا يستطيع أحد سكناها بعد مغادرة المعالج المستأجر لها .. فقد يتعرضون للأذى

وأرى الصواب أن تكون مقرات العلاج ملحقة بالمساجد وتابعة لإدارتها .. وهذا أفضل وأئمن من اتخاذ مساكن خاصة مقرات للعلاج

ورغم هذا فالأفضل هو علاج المريض في منزله .. فجزء من عمل المعالج هو استدراك الأخطاء داخل البيوت .. وإعطاء المريض حقه من الاستماع له والنصح والتوجيه والرعاية .. كل هذا صعبا مع بعض المعالجين بسبب شهرتهم وتزايد إقبال الناس عليهم . ليس سبب الإقبال كفائتهم ومهارتهم .. ولكن السبب أن الناس تبحث عن أي أمل على يد أي إنسان .. المهم لا يملوا البحث ولا يستسلموا

طبعا الانتقال لبيت المريض مكلف للمريض ومرهق للمعالج .. على أيامي كنت أستغرق ساعتين في المواصلات العامة من بيتي إلى بيت المريض .. ساعتين ذهابا وساعتين إيابا .. أي أربع ساعات على الأقل في المواصلات والسير في الشوارع . واجلس مع المريض من ساعتين إلى ثلاث ساعات ما بين استماع له وشرح دروس وخلافه .. أي المريض الواحد يستغرق علاجه سبع ساعات من يوم المعالج .. فيما يعادل يوم موظف كامل .. والأجر كان بالكاد يكفي نفقات المواصلات وما تبقى يدخر لشراء كتاب أو مرجع .. لكننا كنا نتحمل كل هذا في مقابل العمل في سبيل الله وتحصيل العلم .. حيث لا يوجد علماء متخصصون نقتبس منهم ونسترشد بهم

فكل ما استطعت ادخاره طيلة سنوات ممارستي العلاج حوالي 7000 جنيه فقط لا غير .. وهذا مبلغ لا يكفي لاستئجار مكان للعلاج .. فضلا عن المتابعات والملاحقات الأمنية .. فلن يسمح في بلد مثل مصر بفتح مقر للعلاج إلا لمن يتم تجنيدهم للعمل جواسيس لأجهزة الأمن .. بهدف استغلال دخولهم البيوت للتجسس والتبليغ عن أخبار أصحابها .. ويتم هذا التجنيد تحت الضغط والتعذيب .. وهو ما تعرضت له أنا شخصيا فاضطررت للتوقف عن العلاج .. حتى تم منعي وتحذيري رغم توقفي وبعد مراقبات أمنية (مكشوفة لي بالكامل) امتدت لشهور

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
تابعونا عبر تويتر تابعونا عبر فيس بوك
الساعة الآن 11:26 AM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لمنتدى آخر الزمان©