بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحْمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ) [النمل: 82]
منتـدى آخـر الزمـان  

العودة   منتـدى آخـر الزمـان > منتدى الدَّابَّةُ أولى علامات الساعة الكبرى > الدَّابَّةُ المهدية

الدَّابَّةُ المهدية
           


               
 
  #1  
قديم 04-04-2015, 11:26 AM
موقوف
 Morocco
 Female
 
تاريخ التسجيل: 29-07-2014
الدولة: المغرب
العمر: 35
المشاركات: 161
معدل تقييم المستوى: 0
ساجدة is on a distinguished road
افتراضي خروج الدابة من الصفا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,

لقد وجدت تأويلات كثيرة لمكان خروج الدابة من الصفا :


روي عن ابن عباس أنه قرع الصفا بعصاه وهو محرم، وقال إن الدابة تسمع قرع عصاي.

قال القرطبي: " واختلف من أي موضع تخرج، فقال عبد الله بن عمر: تخرج من جبل الصفا بمكة، يتصدع فتخرج منه، وقال عبد الله بن عمرو نحوه، قال:لو شئت أن أضع قدمي على موضع خروجها لفعلت " (1) .(1) تفسير القرطبي (13 / 263) .

حديث آخر: عن عبد الله بن بُرَيدة، عن أبيه قال: ذهب بي رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى موضع بالبادية، قريب من مكة، فإذا أرض يابسة حولها رمل، فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (تخرج الدابة من هذا الموضع). فإذا فِتْر في شبر".
قال ابن بُرَيدة: فحججت بعد ذلك بسنين، فأرانا عصًا له، فإذا هو بعَصاي هذه، كذا وكذا.
رواه أحمد وابن ماجه واللفظ له، قال الألباني عن هذا الحديث: ضعيف جداً.


untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-04-2015, 01:10 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,586
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هذه نصوص مكذوبة وموضوعة لا يعتد بها .. وكلام أشبه ما يكون بالخرافات والخزعبلات .. لا يقول به إلا إنسان فاقد الأهلية

فجبل الصفا صلد مهما طرقت عليه بالعصا لا يمكن لأحد في الطرف الآخر أن يسمع وقع القرع .. هذا فضلا عن أن الجبل يمتد وتده أسفل الأرض .. فكيف يعقل أن تعيش داخله بهيمة تأكل وتشرب وحتى ولو كانت داخل كهف أو غار محفور في الجبل؟

هذا كلام أشبه بالأساطير .. فكيف يتصدع جبل الصفا ويتهدم وهو من أركان الحج؟ فهذا تعطيل للحج والعمرة

والعجب أن الرواي يتحدث وكأنه خبير بمكانها .. (قال: لو شئت أن أضع قدمي على موضع خروجها لفعلت) وهذا إسلوب فيه من الاستخفاف المكشوف بعقول من يصغون إليه ويصدقوه

والعجيب أنها تخرج من فتحة (فإذا فِتْر في شبر)

والفِتْر ما بين طرف الإِبهام وطرف المُشيرة.
وقيل: ما بين الإِبهام والسبابة. الجوهري: الفِتْرُ ما بين طرف السَّبَّابة والإِبهام إِذا فتحتهما.
وفَتَر الشيءَ: قدّره وكاله بِفتْرِه، كشَبَره: كاله بِشبْره.

أي أنها تخرج من فتحة تقدر بحوالي 20 سم × 10 سم .. وكأنها حية صغيرة ستخرج من جحرها .. للأسف من المخزي أن تحوي كتب التفسير والسنة مثل هذا الخبل المكشوف .. وحتى لو أنكر العلماء صحة هذه النصوص فلا يجب أن تقحم في كتب التفسير والسنة .. ولكن يمكن ضم النصوص المطعون فيها في كتب على حدتها .. فلا يصح تلويث كتب التفسير بمثل هذه السفه أبدا

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-04-2015, 01:45 PM
عضو
 Algeria
 Female
 
تاريخ التسجيل: 02-12-2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,677
معدل تقييم المستوى: 6
أمل بالله is on a distinguished road
افتراضي

الحديث يوحي بأن الدابة حيوان يعيش في باطن الأرض و مصقول صقلا يبعد كل شبهة أن الدابة انسان ..مرة حيوان له قوائم وله وبر وطوله كذا وكذا..ومرة له وجه انسان ومنقار طير أو رأسه رأس ثور وعينه عين خنزير وصدره صدر أسد وغير ذلك من الخزعبلات التي تسمم العقل !!!

اسال الله أن يظهر الحق عاجلا غير آجل ويرزقنا اتباعه

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-04-2015, 02:58 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,586
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمل بالله
الحديث يوحي بأن الدابة حيوان يعيش في باطن الأرض و مصقول صقلا يبعد كل شبهة أن الدابة انسان ..مرة حيوان له قوائم وله وبر وطوله كذا وكذا..ومرة له وجه انسان ومنقار طير أو رأسه رأس ثور وعينه عين خنزير وصدره صدر أسد وغير ذلك من الخزعبلات التي تسمم العقل !!!

اسال الله أن يظهر الحق عاجلا غير آجل ويرزقنا اتباعه

كثرة الأكاذيب واختلاق الأقاويل واختلافها يؤكد وجود تعمد في إخفاء كل أثر عنها .. وهذا يعني أن هناك نصوص كثيرة جدا تتكلم عنها تم إخفائها حتى لم يبقى إلا بضعة نصوص بالكاد نعتصرها اعتصارا حتى نخرج منها بمعلومة صحيحة

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 04-04-2015, 07:07 PM
مشرفة سابقة قسم الأسرة والمجتمع
 Libya
 Female
 
تاريخ التسجيل: 19-12-2013
الدولة: في دنيا
المشاركات: 560
معدل تقييم المستوى: 6
بيان الحق is on a distinguished road
افتراضي

جزاكم الله خير ونفع بكم

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 04-04-2015, 10:04 PM
موقوف
 Algeria
 Male
 
تاريخ التسجيل: 23-03-2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 336
معدل تقييم المستوى: 0
معاذ is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحديث يعطي الانطباع بان الدابة تعيش داخل الجبل وانها حيوان وهذا باطل
اما فيما يخص خروج الدابة من الارض فاخشى انها بالفعل تخرج من الارض بطريقة او باخرى حتى وان كانت انسان
فياجوج وماجوج يخرجون من الارض تحت الهرم فهل هذا يعني انهم يعيشون في التراب
وما يرجح قولي هذا هو الفيلم الذي اعتقد انه يتحدث عن الدابة وهو alice in wonderland او اليس في بلاد العجائب والذي تم تمثيله سنة 2010وهو الجزء الثاني لقصة الاطفال المعروفة
ويتحدث الفيلم عن الفتاة اليس عندما تبلغ سن الرشد وتسقط في حفرة وهي عبارة عن جحر ارنب ليقودها الى بلاد العجائب وعند وصولها تكتشف ان هناك نبوءة في ذلك العالم تبشر بظهورها وانها من تقتل الوحش الذي يمثل الشر

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #7  
قديم 04-04-2015, 10:48 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,586
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المحتسب لله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحديث يعطي الانطباع بان الدابة تعيش داخل الجبل وانها حيوان وهذا باطل
اما فيما يخص خروج الدابة من الارض فاخشى انها بالفعل تخرج من الارض بطريقة او باخرى حتى وان كانت انسان
فياجوج وماجوج يخرجون من الارض تحت الهرم فهل هذا يعني انهم يعيشون في التراب
وما يرجح قولي هذا هو الفيلم الذي اعتقد انه يتحدث عن الدابة وهو alice in wonderland او اليس في بلاد العجائب والذي تم تمثيله سنة 2010وهو الجزء الثاني لقصة الاطفال المعروفة
ويتحدث الفيلم عن الفتاة اليس عندما تبلغ سن الرشد وتسقط في حفرة وهي عبارة عن جحر ارنب ليقودها الى بلاد العجائب وعند وصولها تكتشف ان هناك نبوءة في ذلك العالم تبشر بظهورها وانها من تقتل الوحش الذي يمثل الشر

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الدابة بشر كما هو ظاهر النص القرآني فهي تكلم الناس والكلام صفة للعاقل .. ويأجوج ومأجوج كما أشرت في بحثي عنهم من الجن .. ولكن يستبعد أن تكون الدابة من الجن .. لأن الله عز وجل اصطفى آدم وذرية بالنبوة والرسالات على الجن .. فانتقلت النبوة والرسالة من الجن وجعلها في آدم وذريته .. وطالما أن الدابة عليها الصلاة والسلام مرسلة من ربها مكلفة عاقلة ومن البشر لا من الجن

لكن كلمة دابة تعرب حال لصاحبه وهي امرأة .. والدب هو التنقل من مكان إلى مكان .. إذن فالمهدية سوف تدب من الأرض إلى حيث شائت .. كما كان المسيح عليه السلام يدب فسمي مسيحا مصدرها (سيح) وليس (مسح) .. والسياحة في الأرض هي التنقل من مكان لمكان .. وكذلك كان سليمان عليه السلام مسيحا وودابة يتنقل من مكان لمكان وكان له خيل مجنح الأرجح لدي أنهم من خيول الجن والله أعلم .. وعليه فالدابة ستدب في السماء وتتنقل بين الكواكب والمجرات .. وتدب في البر .. وتجب في أعماق المحيطات .. وبالتالي ستدب في جوف الأرض وتقابل يأجوج ومأجوج

وإلا من سيعلم يأجوج ومأجوج أن سر خروجهم معلق بكلمة (إن شاء الله)؟ من أين علموا بعد كل هذا الزمن الطويل أن خروجهم معلق بالاستثناء؟ إلا أن يكون هناك علم من الوحي وصلهم .. والراجح أن الدابة ستلج الأرض إليهم وتقيم عليهم الحجة فيؤمن بعضهم ويكفر البعض .. ويكون خروجهم بسبب استثناء من سيؤمن منهم بالدابة عليها السلام
إنَّ يأجوجَ ومأجوجَ يحفُرونَ كلَّ يومٍ حتَّى إذا كادوا يَرونَ شُعاعَ الشَّمسِ قالَ الَّذي عليهم ارجِعوا فسنَحفرُهُ غدًا فيعيدُهُ اللَّهُ أشدَّ ما كانَ حتَّى إذا بلَغت مُدَّتُهم وأرادَ اللَّهُ أن يبعثَهُم علَى النَّاسِ حفروا حتَّى إذا كادوا يَرونَ شعاعَ الشَّمسِ قالَ الَّذي عليهِم ارجِعوا فستحفُرونَهُ غدًا إن شاءَ اللَّهُ تعالى واستَثنَوا فيعودونَ إليهِ وَهوَ كَهَيئتِهِ حينَ ترَكوهُ فيحفُرونَهُ ويخرجونَ علَى النَّاسِ فيُنشِفونَ الماءَ ويتحصَّنُ النَّاسُ منهم في حصونِهِم فيرمونَ بسِهامِهِم إلى السَّماءِ فترجِعُ عليها الدَّمُ الَّذي اجفَظَّ فيقولونَ قَهَرنا أهْلَ الأرضِ وعلَونا أهْلَ السَّماءِ فيبعثُ اللَّهُ نَغَفًا في أقفائِهِم فيقتلُهُم بِها قالَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ والَّذي نفسي بيدِهِ إنَّ دوابَّ الأرضِ لتَسمنُ وتَشكَرُ شَكَرًا من لحومِهِم

الراوي : أبو هريرة المحدث : الألباني
المصدر : صحيح ابن ماجه الصفحة أو الرقم: 3314 خلاصة حكم المحدث : صحيح

أما فيلم alice in wonderland فلم أشاهده .. ولكن لاحظت أنكم مع وعيكم بشأن الدابة بدأتم تتنبهون إلى أن السينما العالمية تهتم بشأنها .. وبدأتم تكتشفون بأنفسكم وتحكمون على أن ما يقدم من أفلام يحمل إسقاطات بشأن الدابة التي ذكرها الله تعالى في كتابه وبصفتها بشر وليس حيوان .. بينما الشيوخ لا يزالوا أسرى الأكاذيب بأنها بهيمة

فمهمتي كباحث هي تفتح أذهان الأمة وإلقاء الضوء على بعض الأمور الغامضة .. لتقومي أنتم بأنفسكم بدور الباحث ولتعمل عقولكم ويقوى إيمانكم .. وليس دوري أن أملي عليكم وافرض نتائج أبحاثي .. بل مهمتي هي تعديل قناعاتكم وتصحيح مفاهيمكم حتى تبصروا الطريق بأنفسكم وإن كنتم قلة من الناس .. فأن أعلمك الصيد لتختار صيد ما تشتهيه .. خير من أن أصطاد لك وأفرض عليك ما لا تشتهيه

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #8  
قديم 04-04-2015, 11:44 PM
موقوف
 Morocco
 Female
 
تاريخ التسجيل: 29-07-2014
الدولة: المغرب
العمر: 35
المشاركات: 161
معدل تقييم المستوى: 0
ساجدة is on a distinguished road
افتراضي

لقد ذكرت حديث صدع الصفا مع أنه ضعيف جدا,لأنه يؤيد خروج الدابة من الأرض كما في القرآن :
(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ )الآية 82 من سورة النمل.
والحديث :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"
الدَّابَّةُ لها ثلاثُ خرجاتٍ من الدَّهرِ خرجةٌ في أقصى اليمنِ حتَّى يفشوَ ذكرُها في الباديةِ ولا يدخُلُ ذكرُها القريةَ ثُمَّ تكمُنُ زمانًا طويلًا بعدَ ذلك ثُمَّ تخرُجُ خرجةً قريبًا من مكَّةً فيفشو ذكرُها في أهل الباديةِ ويفشو ذكرُها في مكَّةَ ثُمُّ تمكُثُ زمانًا طويلًا ثُمَّ تفجَأُ النَّاسَ في أعظمِ المساجدِ على اللهِِ حرمةً وخيرِها وأكرِمها على اللهِِ المسجدِ الحرامِ لم يرُعْهم إلَّا ناحيةَ المسجدِ ترغو ما بينَ الرُّكنِ والمقامِ إلى بابِ بني مخزومٍ عن يمينِ الخارجِ فانفضَّ النَّاس عنها ستا ومعًا وثبَت لها عصابةٌ من المسلِمينَ وعرَفوا أنَّهم لن يُعجِزوا اللهَ فخرَجَت عليهم تنفُضُ عن رأسِها التُّرابَ تبدَت فجلَّت وجوهَهم حتَّى تركَتْها كأنَّها الكواكبُ الدُّرِّيَّةُ ثُمَّ ولَّت في الأرضِ لا يُدرِكُها طالبٌ ولا يُعجِزُها هاربٌ حتَّى إنَّ الرَّجلَ ليقومُ يتعوَّذُ منها بالصَّلاةِ فتأتيه فتقولُ أَيْ فلانُ الآنَ تُصلِّي فيُقبِلُ عليها بوجهِه فتسِمُه في وجهِه ويذهَبُ ويتجاوَرُ النَّاسُ في دُورِهم وفي أسفارِهم ويشترِكونَ في الأموالِ ويُعرَفُ الكافرُ من المؤمنِ حتَّى إنَّ المؤمنَ ليقولُ للكافرِ يا كافرُ اقضِني حقِّي وحتَّى إنَّ الكافرَ ليقولُ للمؤمنِ يا مؤمنُ اقضِني حقِّي
الراوي : حذيفة بن أسيد الغفاري المحدث : الهيثمي
المصدر : مجمع الزوائد الصفحة أو الرقم: 8/10
"
وبما أنها تنفض من على رأسها التراب فهذا دليل على خروجها من الأرض,وبما أنها ولت في الأرض فهي تستطيع الدخول والخروج من الأرض وتصيح وترغو وعندها قدرات خارقة.
ولكن حديث الرجل من قحطان:
"
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( لا تقوم الساعة ، حتى يخرج رجل من قحطان ، يسوق الناس بعصاه ) .
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: [صحيح] - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 3517"
يتعارض مع وصف الخروج في الحديثين السابقين,لأنه يذكر رجلا يظهر وسط قومه لديه عصا وربما هي خرجتها الأولى وسط الناس كانسان وليس من الأرض.

untitled-1897878783.png (1235×227)



التعديل الأخير تم بواسطة ساجدة ; 04-04-2015 الساعة 11:46 PM
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 04-05-2015, 12:19 AM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,586
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الصابرة
لقد ذكرت حديث صدع الصفا مع أنه ضعيف جدا,لأنه يؤيد خروج الدابة من الأرض كما في القرآن :
(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ )الآية 82 من سورة النمل.
والحديث :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"
الدَّابَّةُ لها ثلاثُ خرجاتٍ من الدَّهرِ خرجةٌ في أقصى اليمنِ حتَّى يفشوَ ذكرُها في الباديةِ ولا يدخُلُ ذكرُها القريةَ ثُمَّ تكمُنُ زمانًا طويلًا بعدَ ذلك ثُمَّ تخرُجُ خرجةً قريبًا من مكَّةً فيفشو ذكرُها في أهل الباديةِ ويفشو ذكرُها في مكَّةَ ثُمُّ تمكُثُ زمانًا طويلًا ثُمَّ تفجَأُ النَّاسَ في أعظمِ المساجدِ على اللهِِ حرمةً وخيرِها وأكرِمها على اللهِِ المسجدِ الحرامِ لم يرُعْهم إلَّا ناحيةَ المسجدِ ترغو ما بينَ الرُّكنِ والمقامِ إلى بابِ بني مخزومٍ عن يمينِ الخارجِ فانفضَّ النَّاس عنها ستا ومعًا وثبَت لها عصابةٌ من المسلِمينَ وعرَفوا أنَّهم لن يُعجِزوا اللهَ فخرَجَت عليهم تنفُضُ عن رأسِها التُّرابَ تبدَت فجلَّت وجوهَهم حتَّى تركَتْها كأنَّها الكواكبُ الدُّرِّيَّةُ ثُمَّ ولَّت في الأرضِ لا يُدرِكُها طالبٌ ولا يُعجِزُها هاربٌ حتَّى إنَّ الرَّجلَ ليقومُ يتعوَّذُ منها بالصَّلاةِ فتأتيه فتقولُ أَيْ فلانُ الآنَ تُصلِّي فيُقبِلُ عليها بوجهِه فتسِمُه في وجهِه ويذهَبُ ويتجاوَرُ النَّاسُ في دُورِهم وفي أسفارِهم ويشترِكونَ في الأموالِ ويُعرَفُ الكافرُ من المؤمنِ حتَّى إنَّ المؤمنَ ليقولُ للكافرِ يا كافرُ اقضِني حقِّي وحتَّى إنَّ الكافرَ ليقولُ للمؤمنِ يا مؤمنُ اقضِني حقِّي
الراوي : حذيفة بن أسيد الغفاري المحدث : الهيثمي
المصدر : مجمع الزوائد الصفحة أو الرقم: 8/10
"
وبما أنها تنفض من على رأسها التراب فهذا دليل على خروجها من الأرض,وبما أنها ولت في الأرض فهي تستطيع الدخول والخروج من الأرض وتصيح وترغو وعندها قدرات خارقة.


حرف (مِّنَ) يفيد ابتداء الغاية أي تنطلق من الأرض في دبيبها .. ولم يذكر حرف (إلى) ليفيد انتهاء الغاية كما في قوله تعالى: (سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى) [الإسراء: 1] فذكر ابتداء الغاية دون ذكر انتهائها يفيد إطلاق غايتها وأنها غير مقيدة بمكان محدد .. ويفيد حرف (مِّنَ) كذلك النسبة إلى أهل الأرض .. فيكون المعنى (دابة من أهل الأرض تكلمهم)

أما قوله ( تنفُضُ عن رأسِها التُّرابَ) فلا يدل على خروجها من تحت الأرض .. ولكن فيه إشارة إلى هدم الحرم ونسفه على رؤوس من فيه .. فهذه الأبراج الشاهقة حول البيت لن يطول عمرها حتى تنسف وفي هذا آثار صحيحة سبق وذكرتها في بحثي عن نسف الكعبة .. فمن شاء فليراجعها

وأرجح أن الدابة ستقوم بنسف كل الأبراج في العالم وتطها دكا لأنها أبراج مبنية على السحر .. ولكن الناس لا يعلمون .. وأول ما ستدكه هي كل الأبراج حول البيت الحرام .. ليتم تطهيره كما طهره والديها من قبل إبراهيم وإسماعيل عليهما السلام .. فلن يستحل هذا البيت إلا أهله

ومن البديهي أن الدابة سيصيبها بعض التراب والغبار جراء هدمها تلك الأبراج .. فلا مانع حينها أن تنفض الغبار عن رأسها .. وهذا هو التفسير المقبول للنص .. وأما أنها تنفض التراب جراء خروجها من تحت الأرض ففيه وهم واضح لا يصح

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #10  
قديم 04-05-2015, 11:59 AM
موقوف
 Algeria
 Male
 
تاريخ التسجيل: 23-03-2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 336
معدل تقييم المستوى: 0
معاذ is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الصابرة
لقد ذكرت حديث صدع الصفا مع أنه ضعيف جدا,لأنه يؤيد خروج الدابة من الأرض كما في القرآن :
(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ )الآية 82 من سورة النمل.
والحديث :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"
الدَّابَّةُ لها ثلاثُ خرجاتٍ من الدَّهرِ خرجةٌ في أقصى اليمنِ حتَّى يفشوَ ذكرُها في الباديةِ ولا يدخُلُ ذكرُها القريةَ ثُمَّ تكمُنُ زمانًا طويلًا بعدَ ذلك ثُمَّ تخرُجُ خرجةً قريبًا من مكَّةً فيفشو ذكرُها في أهل الباديةِ ويفشو ذكرُها في مكَّةَ ثُمُّ تمكُثُ زمانًا طويلًا ثُمَّ تفجَأُ النَّاسَ في أعظمِ المساجدِ على اللهِِ حرمةً وخيرِها وأكرِمها على اللهِِ المسجدِ الحرامِ لم يرُعْهم إلَّا ناحيةَ المسجدِ ترغو ما بينَ الرُّكنِ والمقامِ إلى بابِ بني مخزومٍ عن يمينِ الخارجِ فانفضَّ النَّاس عنها ستا ومعًا وثبَت لها عصابةٌ من المسلِمينَ وعرَفوا أنَّهم لن يُعجِزوا اللهَ فخرَجَت عليهم تنفُضُ عن رأسِها التُّرابَ تبدَت فجلَّت وجوهَهم حتَّى تركَتْها كأنَّها الكواكبُ الدُّرِّيَّةُ ثُمَّ ولَّت في الأرضِ لا يُدرِكُها طالبٌ ولا يُعجِزُها هاربٌ حتَّى إنَّ الرَّجلَ ليقومُ يتعوَّذُ منها بالصَّلاةِ فتأتيه فتقولُ أَيْ فلانُ الآنَ تُصلِّي فيُقبِلُ عليها بوجهِه فتسِمُه في وجهِه ويذهَبُ ويتجاوَرُ النَّاسُ في دُورِهم وفي أسفارِهم ويشترِكونَ في الأموالِ ويُعرَفُ الكافرُ من المؤمنِ حتَّى إنَّ المؤمنَ ليقولُ للكافرِ يا كافرُ اقضِني حقِّي وحتَّى إنَّ الكافرَ ليقولُ للمؤمنِ يا مؤمنُ اقضِني حقِّي
الراوي : حذيفة بن أسيد الغفاري المحدث : الهيثمي
المصدر : مجمع الزوائد الصفحة أو الرقم: 8/10
"
وبما أنها تنفض من على رأسها التراب فهذا دليل على خروجها من الأرض,وبما أنها ولت في الأرض فهي تستطيع الدخول والخروج من الأرض وتصيح وترغو وعندها قدرات خارقة.
ولكن حديث الرجل من قحطان:
"
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( لا تقوم الساعة ، حتى يخرج رجل من قحطان ، يسوق الناس بعصاه ) .
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: [صحيح] - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 3517"
يتعارض مع وصف الخروج في الحديثين السابقين,لأنه يذكر رجلا يظهر وسط قومه لديه عصا وربما هي خرجتها الأولى وس
ط الناس كانسان وليس من الأرض






عندما اقرا الحديث الذي يخبرنا ان الدابة ترغو يذهب تفكيري الى امكانية انها ليست هي من يرغو وانما الشيطان الحاضر على جسدها هو الذي يرغو باعتبارها مسحورة و لانه من المعروف ان هناك صنف من الشياطين يتصور في صورة جمل .

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
من, الدابة, الصفا, خروج


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
الساعة الآن 07:25 AM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لمنتدى آخر الزمان©