منتـدى آخـر الزمـان

منتـدى آخـر الزمـان (http://ezzman.com/vb/)
-   الرد على الشبهات (http://ezzman.com/vb/f115/)
-   -   خطأ الصحابة فيما يسمعون ويبلغون وما يعملون (http://ezzman.com/vb/t2678/)

جند الله 07-23-2015 06:27 AM

خطأ الصحابة فيما يسمعون ويبلغون وما يعملون
 
بسم الله الرحمن الرحيم

في قوله تعالى: (فَمَا بَكَتْ عَلَيْهِمُ السَّمَاءُ وَالْأَرْضُ وَمَا كَانُوا مُنظَرِينَ) [الدخان: 29] يفهم منه أن أهل السماء وأهل الأرض من المؤمنين لا يبكون على هلاك القوم الكافرين ومنه يؤخذ مشروعية البكاء على الأموات من المؤمنين والصالحين .. وبالتالي فيه نهي عن البكاء على الكافرين فهم لا يستحقون لأنهم مستراح منهم ومن شرهم

تُوِفِّيَتْ ابنةٌ لعثمانَ رضيَ اللهُ عنهُ بمكةَ ، وجئنا لنشهَدَهَا ، وحضرها ابنُ عمرَ وابنُ عباسٍ رضيَ اللهُ عنهم ، وإنِّي لجالسٌ بينهما ، أو قال : جلستُ إلى أحدهما ، ثم جاء الآخَرُ فجلسَ إلى جَنْبِي ، فقال عبدُ اللهِ بنُ عمرَ رضيَ اللهُ عنهما ، لعمرو بنُ عثمانَ : ألا تَنهى عن البكاءِ ؟ فإنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ قال : (إنَّ الميتَ ليُعَذَّبُ ببكاءِ أهلِهِ عليهِ). فقال ابنُ عباسٍ رضيَ اللهُ عنهما : قد كان عمرُ رضيَ اللهُ عنهُ يقولُ بعضُ ذلكَ ، ثم حدَّثَ قال : صَدَرْتُ مع عمرَ رضيَ اللهُ عنهُ من مكةَ ، حتى إذا كُنَّا بالبيداءِ ، إذا هو برَكْبٍ تحتَ ظِلِّ سُمْرَةٍ ، فقال : اذهبْ فانظرْ مَنْ هؤلاءِ الرَّكْبِ ؟ قال : فنظرتُ ، فإذا صهيبٌ ، فأخبرْتُهُ ، فقال : ادعُهُ لي ، فرجعتُ إلى صهيبٍ فقلتُ : ارْتَحِلْ ، فالْحَقْ أميرَ المؤمنينَ ، فلمَّا أُصيبَ عمرُ ، دخل صهيبٌ يَبكي ، يقولُ : وا أخاهُ ، وا صاحباهُ ، فقال عمرُ رضيَ اللهُ عنهُ : يا صهيبُ ، أَتَبْكي عليَّ ، وقد قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : إنَّ الميتَ ليُعَذَّبُ ببكاءِ أهلِهِ عليهِ . قال ابنُ عباسٍ رضيَ اللهُ عنهما : فلمَّا مات عمرُ رضيَ اللهُ عنهُ ، ذكرتُ ذلكَ لعائشةَ رضيَ اللهُ عنها ، فقالت : رحمَ اللهُ عمرَ ، واللهِ ما حدَّثَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ (إنَّ اللهَ ليُعَذِّبُ المؤمنَ ببكاءِ أهلِهِ عليهِ) ، ولكنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ قال : (إنَّ اللهَ ليَزِيدُ الكافرَ عذابًا ببكاءِ أهلِهِ عليهِ). وقالت حَسْبُكُمُ القرآنُ : (وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى) . قال ابنُ عباسٍ رضيَ اللهُ عنهما عندَ ذلكَ : واللهُ هُوَ أَضْحَكُ وَأَبْكَى .

الراوي : عبدالله بن عمر | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري
الصفحة أو الرقم: 1286 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح]

فهنا تقسم عائشة بأن النبي عليه الصلاة والسلام ما قال النص كما سمعه عمر وكما تناقله الصحابة عنه .. ثم هي لم تطعن في الصحابة رضوان الله عليهم ولكن خطأت سمعهم

فقمتُ فدخلتُ علي عائشةَ . فحدَّثتُها بما قال ابنُ عمرَ . فقالت : لا . واللهِ ! ما قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ قط : " إنَّ الميتَ يُعذَّبُ ببكاءِ أحدٍ " . ولكنه قال " إنَّ الكافرَ يزيدُه اللهُ ببكاءِ أهلِه عذابًا وإنَّ اللهَ لهو أضحكُ وأبكى . ولا تزرُ وازرةٌ وزرَ أخرى " . قال أيوبٌ : قال ابنُ أبي مليكةَ : حدَّثني القاسمُ بنُ محمدٍ قال : لما بلغ عائشةُ قولُ عمرَ وابنِ عمرَ قالت : إنكم لتُحدِّثوني عن غيرِ كاذبين ولا مكذبين . ولكن السمعَ يُخطئُ .

الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم
الصفحة أو الرقم: 929 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

بل وفي رواية أخرى ذكرت نصا مغايرا .. وتثبت فيه ان الصحابة يخطؤون وينسون

أنَّها سمِعَت عائشةَ ، وذُكِرَ لَها أنَّ عبدَ اللَّهِ بنَ عمرَ ، يَقولُ : (إنَّ الميِّتَ ليعذَّبُ ببُكاءِ الحيِّ) ، فقالَت عائشةُ: أما إنَّهُ لم يَكْذِبْ ، ولَكِنَّهُ أخطأَ أو نسيَ، إنَّما مرَّ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ على يَهوديَّةٍ وهي يبكي علَيها ، أهلُها فقالَ: (إنَّهم لَيبكونَ عليها ، وإنَّها لتعذَّبُ في قبرِها) الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : الإمام الشافعي | المصدر : اختلاف الحديث
الصفحة أو الرقم: 10/217 | خلاصة حكم المحدث : أشبه أن يكون محفوظاً عنه صلى الله عليه وسلم


فلو كان الصحابة معصومون في الفهم والسمع لما تناقلوا ما سمعوه خطئا .. ولو كان فهمهم معصوما لراجعوا النبي عليه الصلاة والسلام فيما سمعوه خطئا لتصحيح سمعهم .. وإن كنا اكتشفنا نصا من هذه النصوص فمن الوارد أن هناك نصوصا كثيرة لا نعلم عنها شيئا .. وعليه فعملهم إن لم يكن عليه دليل وكان متعارضا مع كتاب الله تعالى فهو موضع شك في صحته

ولنتنبه لمسالة مهمة جدا .. أن الصحابة تداولوا الحديث الخاطئ وعملوا به فترة من الزمن مرورا بحكم أبي بكر وعمر ثم عثمان بن عفان حين توفيت ابنة له .. وطيلة هذا الزمن الطويل يعملون بنص خاطئ ولم ينتبه أي أحد من الصحابة لتعارضه مع نص كتاب الله تعالى إلى أن كشفته عائشة بعد حوال 13 سنة من وفاة النبي عليه الصلام .. فكيف لم تعلم بهذا النص ولم تسمع به وتوصبه قبل هذا؟

حكم أبو بكر الصديق سنتان وثلاثة أشهـر توفي في جمادى الآخرة سنة 13هـ عن 63عاما .. وحكم عمر بن الخطاب عشر سنوات وستة أشهـر .. توفي في ذي الحجة سنة 23هـ عن 63عاما .. وحكم عثمان بن عفان اثنتا عشر سنة .. توفي في ذي الحجة سنة 36هـ عن 82 عاما

سيوا 07-23-2015 06:44 AM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كلام في غاية الاهمية ... لكن الرد عليه ( كما يرى الطرف الاخر ) جاهز

بكل بساطة سيقال : نعم أم المؤمنين صححت ووضحت ... وبهذا فإن الصحابة صححوا لبعض ... وهذا يفيد أن كل ماوصلنا هو صحيح وتمام وماعليه غبار !!!

لكن السؤال الذي يطرح نفسه : من يضمن أن الكل صحح للكل ؟ !!!

وطالما أنهم صححوا لبعض فلما تشاجروا وصارت بينهم معارك بعد وفاة الرسول عليه الصلاة والسلام !!!

ألا يدل على هذا فساد الفهم لدى بعضهم ولم يتراجع عنه حتى وصل إلينا ونحن لحد الان لانعلم مع من الحق !!!


جند الله 07-23-2015 06:54 AM

اقتباس:

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيوا http://ezzman.com/vb/images/buttons/viewpost.gif
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كلام في غاية الاهمية ... لكن الرد عليه ( كما يرى الطرف الاخر ) جاهز

بكل بساطة سيقال : نعم أم المؤمنين صححت ووضحت ... وبهذا فإن الصحابة صححوا لبعض ... وهذا يفيد أن كل ماوصلنا هو صحيح وتمام وماعليه غبار !!!




وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

رد أقبح من ادعاء .. وإن دل فإنما يدل على نفاق المدعين .. فبعد 13 سنة يعملون بحديث خاطئ أنكرته عائشة وبينت خطأه .. فأين رجاحة عقلهم وعصمة فهمهم طيلة 13 سنة .. ولو أنها بينت خطئا واحدا بعد 13 سنة فهذا معناه ان هناك نصوصا أكثر بكثير لم يتم تصحيحها

سيوا 07-23-2015 06:55 AM

وهنا روايتان تؤكدان على انشغال الصحابة بالأسواق والاموال !!!

استأذن أبو موسى على عمرَ، فكأنه وجدَه مشغولاً فرجع، فقال عمرُ: ألم أسمع صوتَ عبدِ اللهِ بنِ قيسٍ ؟ ائذنوا له. فدُعيَ له، فقال: ما حملك على ما صنعتَ ؟ فقال: إنا كنا نُؤمرُ بهذا. قال: فأتني على هذا ببينةٍ أو لأفعلن بك, فانطلق إلى مجلسِ من الأنصارِ، فقالوا: لا يشهدُ إلا أصاغِرُنا، فقام أبو سعيدٍ الخدريُّ فقال: قد كنا نُؤمرُ بهذا، فقال عمرُ: خَفيَ عليَّ هذا من أمرِ النبيِّ صلى الله عليه وسلم، ألهاني الصَّفقُ بالأسواقِ.

الراوي : أبو موسى الأشعري و أبو سعيد الخدري | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري
الصفحة أو الرقم: 7353 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح]

-------------------------

إنكم تزعمون أن أبا هريرةَ يُكثرُ الحديثَ على رسولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم، واللهُ الموعدُ، إني كنتُ امْرَأً مسكينًا، ألزمُ رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم على ملء بطني، وكان المهاجرون يشغلُهم الصَّفقُ بالأسواقِ، وكانت الأنصارُ يشغلُهم القيامُ على أموالِهم، فشهِدتُ من رسولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم ذات يومٍ، وقال: من يبسُطْ رداءَه حتى أقضيَ مقالتي، ثم يَقْبِضْه، فلن ينسى شيئًا سمعَه مني. فبسطتُ بُردةً كانت عليَّ، فوالذي بعثَه بالحقِّ، ما نسيتُ شيئًا سمعتُه منه.

الراوي : أبو هريرة | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري
الصفحة أو الرقم: 7354 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح]

جند الله 07-23-2015 07:06 AM

في لسان العرب:

وتصافَقُوا: تبايعوا.
وصَفَقَ يَده بالبيعة والبيع وعلى يده صَفْقاً: ضرب بيده على يده، وذلك عند وجوب البيع، والاسم منها الصَّفْقُ والصِّفِقَّى؛ حكاه سيبويه اسْماً؛ قال السيرافي: يجوز أَن يكون من صَفْقِ الكفِّ على الأُخرى، وهو التَّصْفاقُ يذهب به إِلى التكثير؛ قال سيبويه: هذا باب ما يكثر فيه المصدر من فَعَلْت فتُلْحِق الزوائد وتَبْنيه بناء آخر، كما أَنك قلت في فَعَلت فَعَّلت حين كثَّرت الفعل ثم ذكرت المصادر التي جاءت على التَّفْعال كالتَّصْفاقِ وأَخواتها، قال: وليس هو مصدر فَعَلْت ولكن لما أَردت التكثير بنيت المصدر على هذا كما بنيت فَعَلت على فَعَّلت، وتَصافَقَ القومُ عند البَيعة.
ويقال: رَبِحَت صَفْقَتُك، للشِّراء، وصَفْقةٌ رابحةٌ وصَفْقةٌ خاسِرةٌ.
وصَفَقْت له بالبيع والبيعة صَفْقاً أَي ضربت يدي على يده.
وفي حديث ابن مسعود: صَفْقَتانِ في صَفْقةٍ رِباً؛ أَراد بَيْعتانِ في بيعة، وهو مثل حديث بيعتين في بيعة وهو مذكور في موضعه، وهو على وجهين: أَحدهما أَن يقول البائع للمشتري بِعْتُك عبدي هذا بمائة درهم على أَن تشتري مني هذا الثوبَ بعشرة دراهم، والوجه الثاني أَن يقول بِعْتُك هذا الثوبَ بعشرين درْهَماً على أَن تَبِيعني سِلعة بعينها بكذا وكذا درهماً، وإِنما قيل للبيعة صفقة لأَنهم كانوا إِذا تبايَعوا تَصافَقُوا بالأَيدي.
ويقال: إِنه لَمُبارَكُ الصَّفْقةِ أَي لا يشتري شيئاً إِلاَّ رَبِحَ فيه؛ وققد اشتريت اليوم صَفْقةً صالحة.
والصَّفْقةُ تكون للبائع والمشتري.
وفي حديث أَبي هريرة: أَلْهاهُم الصَّفْقُ بالأَسواق أَي التبايُعُ.

صبح 07-23-2015 09:06 PM


السلام عليكم ورحمة الله.
قال الله تعالى :
( وَإِذَا رَأَوْا تِجَارَةً أَوْ لَهْوًا انفَضُّوا إِلَيْهَا وَتَرَكُوكَ قَائِمًا قُلْ مَا عِندَ اللَّهِ خَيْرٌ مِّنَ اللَّهْوِ وَمِنَ التِّجَارَةِ وَاللَّهُ خَيْرُ الرَّازِقِينَ ) الجمعة (11) -

من ترك النبي يكمل الصلاة وحده ؟ .. اليسوا هم من كانوا يصلون خلفه !
والى ماذا ذهبوا .. اليس الى اللهو والتجارة .

واذا كان هذا حالهم والنبي بينهم .. فكيف بعدما مات وتركهم..

مشمش 07-18-2016 02:50 PM


أيُّما امرأةٍ نكحت نفسها بغيرِ إذنِ وليِّها فنكاحها باطلٌ ، فنكاحها باطلٌ ، فنكاحها باطلٌ ، فإن دخل بها فلها المهرُ بما استحَلَّ من فَرْجِهَا ، وإن اشتجروا فالسلطانُ وَلِيُّ من لا وَلِيَّ لهُ

الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : ابن الملقن | المصدر : البدر المنير
الصفحة أو الرقم: 7/553 | خلاصة حكم المحدث : صحيح
رواه الإمام أحمد ، وأبو داود وغيرهما

قال بعض الناس زوجت عائشة ابنة عبد الرحمن بن أبي بكر ، وهو غائب بالشام ، فقال عبد الرحمن : أمثلي يفتات عليه فى بناته

كيف تُزوج عائشه رضى الله عنها بنت اخيها بدون علمه وهو وليها فهذا يخالف نص الحديث المروى عنها

عبد الرحمن طه 07-23-2016 08:37 AM

(لا يسمح بنشر أي مشاركة بدون تنسيق وبدون تحديد الآيات بين قوسي الجلالة وتسويدها وأن تكون منسوخة من المصحف بتشكيلها .. ويرجى التزام أدب الحوار بدون تهجم أو تهكم على المخالفين .. الإدارة)

عبد الرحمن طه 07-23-2016 08:44 AM

(لا يسمح بنشر أي مشاركة بدون تنسيق وبدون تحديد الآيات بين قوسي الجلالة وتسويدها وأن تكون منسوخة من المصحف بتشكيلها .. ونفس الكلام يسري على الأحاديث .. الإدارة)

عبد الرحمن طه 07-23-2016 08:46 AM

(لا يسمح بنشر أي مشاركة بدون تنسيق وبدون تحديد الآيات بين قوسي الجلالة وتسويدها وأن تكون منسوخة من المصحف بتشكيلها .. ويرجى التزام أدب الحوار بدون تهجم أو تهكم على المخالفين .. الإدارة)


الساعة الآن 06:33 AM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
Google search by kashkol