بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحْمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ) [النمل: 82]
منتـدى آخـر الزمـان  

العودة   منتـدى آخـر الزمـان > المنتدى الاقتصادي > الاقتصاد والتجارة

               
 
  #31  
قديم 08-12-2016, 02:46 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 53
المشاركات: 8,324
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

جربي هذا الرابط

ط§ظ„ظ…ط*ظˆط± ط§ظ„ظٹظˆظ…ظٹ - ظ‡ظƒط°ط§ ظٹظ‡ط±ظ‘ط¨ ظˆظٹط¨ط§ط¹ ط§ظ„ط°ظ‡ط¨ ط§ظ„ط¬ط²ط§ط¦ط±ظٹ ظپظٹ ط¥ط³ط·ظ†ط¨ظˆظ„

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #32  
قديم 08-12-2016, 02:48 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 53
المشاركات: 8,324
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صبح
ملاحظة :
ذكرت في تعليقي المدن الكبرى ولم اذكر العاصمة .. ولا أقصد كلّ المدن الكبرى .. بل من هي في محيط المنطقة التي اقيم فيها فقط .. وفي المدن التي أوصيت أناسا فيها بأن يسألوا عن بيع السبائك فيها .

عموما يجب أن تسألي عن السبب في عدم توافر سبائك ذهبية .. وفي حالة عدم توفر سبئاك ففرصتك في امتلاك عملات ذهبية أهمها التي عليها النسر الأميريكي كما في المشاركة الاولى

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
قديم 08-12-2016, 03:00 PM
سيوا
هذه الرسالة حذفت بواسطة سيوا.
  #33  
قديم 08-12-2016, 06:02 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 53
المشاركات: 8,324
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

تجار يعتبرون خفض السعر «عُرفاً» ويخضع للمنافسة.. و«الاقتصاد» تدعوهم لتقديم شكوى رسمياً

مستهلكون: محال ترفض شراء سبائك الذهب بسعر السوق

التاريخ:: 11 أبريل 2015
المصدر:
  • أحمد الشربيني وسامح عوض الله ـــ دبي


  • أمين مجموعة الذهب والمجوهرات في دبي دعا المستهلكين إلى البحث عن المحال ذات الأسعار الفضلى. الإمارات اليوم
  • خصم التاجر سعر المصنعية في المشغولات الذهبية أمر منطقي بعكس السبائك الذهبية التي لا مصنعية فيها. تصوير: تشاندرا بالان
  1. 1
  2. 2


قال مستهلكون إن سعر سبائك الذهب في الأسواق المحلية غير مضمون، إذ ترفض محال ذهب، عند إعادة البيع، شراءها بالسعر العالمي المعلن في السوق، وتخفضه بنحو خمسة دراهم للغرام الواحد.
وأضافوا لـ«الإمارات اليوم» أن محال ذهب تفرض رسوماً تزيد على 100 درهم عند شرائها السبائك من وزن 100 غرام، وترفع الرسم في حالة السبائك الأكثر وزناً، بذريعة أن هذه الرسوم مكسبهم الوحيد من بيع السبائك التي لا رسوم مصنعية فيها. ورأوا أن هذا الأمر يؤدي إلى تراجع الثقة بالمعدن الأصفر، باعتباره ملاذاً آمناً للاستثمار، فضلاً عن فقدان الثقة بمحال الذهب نفسها.
من جهتهم، اعتبر أصحاب محال ذهب في السوق المحلية، أن أرباح المحال عند خفض سعر الذهب في حال إعادة شراء السبائك، منطقية، إذ تدخل في تغطية الكلفة التشغيلية للمحال، مشيرين إلى أن خفض السعر من الأعراف السائدة بين التجار في السوق، فيما تخضع فروق سعر الشراء للسياسات التنافسية بين المحال.
رسوم الشهادات والتغليف
قال أمين مجموعة الذهب والمجوهرات في دبي رئيس شركة «شيتالابيلي» للمجوهرات، ساني شيتالابيلي، إن «العرف الأكثر شيوعاً هو فرض رسوم الشهادات والتغليف على سعر السبائك عند بيعها، لكن فرض رسوم على السبائك عند إعادة شرائها من المستهلكين عبر خفض سعر الذهب، يختلف من محل إلى آخر وفقاً للسياسة التسويقية لكل محل، لأنها تدخل في بنود الأرباح وكلفة التشغيل»، داعياً المستهلكين إلى البحث عن المحال ذات الأسعار الفضلى.
بدورها، دعت وزارة الاقتصاد، المستهلكين الذي يواجهون خفضاً في سعر شراء السبائك الذهبية عند إعادة البيع، إلى التقدم بشكوى رسمية للوزارة، والاستفادة من مبادرة «المستهلك المراقب»، التي أطلقت قبيل رمضان الماضي، وتتيح للمستهلكين الإبلاغ عن أي تجاوزات يرصدونها في الأسواق، حتى يتم التعامل معها سريعاً من قبل مفتشي الوزارة.
بيع وشراء
وتفصيلاً، قال المستهلك أحمد محمد، إنه اشترى منذ شهور سبائك ذهبية عندما انخفض سعر الذهب إلى 150 درهماً للغرام، وعندما اضطر إلى بيع بعضها، كان سعر شراء الذهب 145 درهماً للغرام، لكن المحل عرض عليه سعر 140 درهماً للغرام، مشيراً إلى أن المحل أصر أن للذهب سعر بيع وسعر شراء كما العملة. وتابع: «عندما أبلغت صاحب المحل أنني اشتريت سبيكة الذهب مضافاً إليها رسم قدره 100 درهم مكسباً للتاجر، أبلغني أن سعر الشراء يجب أن يقل عن سعر البيع اليومي».
وأشار إلى أن «سلوكيات بعض تجار الذهب تجعل سعر سبائك الذهب في الأسواق المحلية غير مضمون، لأن المحال ترفض الشراء بالسعر العالمي والمعلن في السوق، وتخفضه بنحو خمسة دراهم للغرام الواحد، ما يكبد المستهلك خسائر كبيرة».
وذكر محمد أنه فوجئ بفرض محال ذهب رسوماً تزيد على 100 درهم عند شراء سبائك من وزن 100 غرام، وترفع الرسم في حالة السبائك الأكثر وزناً، لافتاً إلى أن فرض المحال رسوماً على سبائك الذهب عند بيعها للمستهلك، يكون بزعم أن تلك الرسوم مكسبها الوحيد من بيع السبائك، كذهب من دون مصنعية.
وتابع أن المحال تدفع للمستهلك أقل من سعر السوق عند إعادة شراء السبائك منه، ثم تكسب مرة أخرى عند إعادة بيعها من دون أي قيمة مضافة على المعدن نفسه.
تراجع الثقة
من جهته، قال المستهلك، وليد عبدالحكيم، إن «نمط تعامل محال الذهب يؤدي إلى تراجع الثقة بالمعدن الأصفر أولاً باعتباره ملاذاً آمناً للاستثمار»، موضحاً أن الغرض من شراء السبائك هو الاستثمار وليس التزين، ولذا فإنه من غير المقبول أن يكون للسبائك سعر بيع وسعر شراء، يختلف من تاجر إلى آخر.
وطالب عبدالحكيم، وزارة الاقتصاد والدوائر الاقتصادية، بالتدخل والتواصل مع تجار الذهب، للتحقيق في وجود أسعار مختلفة للذهب بين بيع وشراء، مشدداً على أنه في حالة التوصل إلى وجود سعر بيع للسبائك، فإنه يجب تحديده ووضعه على شاشات السعر في أسواق الذهب، وليس تركه خاضعاً لآراء تجار الذهب.
أما المستهلكة، سارة عبدالله، فرأت أنه من المنطقي عند بيع المشغولات الذهبية أن يخصم التاجر سعر المصنعية الذي يمكن أن يختلف من تاجر إلى آخر حسب جودة العمل والصياغة، وبالتالي يتم الحصول فقط على قيمة المعدن.
وتابعت: «لو كنت أعرف أني سأخسر ما لا يقل عن 500 درهم في السبيكة ذات الـ100غرام لاشتريت سيارة بدلاً من شراء الذهب»، مشيرة إلى أنها فقدت الثقة بالذهب وبمحال الذهب التي تفرض رسوماً على الشراء، وتحصل على مكسب عند البيع.
أرباح محدودة
بدوره، أفاد مدير محل «مجوهرات ريكيش»، ريكيش داهناك، أن «محال تجارة الذهب تخفّض سعر غرام الذهب عند إعادة شراء السبائك، مقارنة بسعر الذهب في السوق بنحو ثلاث دراهم، وذلك في إطار الحصول على أرباح محدودة من السبائك التي لا توجد رسوم مصنعية عليها».
وأضاف أن «تلك الرسوم تختلف عن رسوم بيع السبائك للمستهلكين التي تراوح في الأسواق بين 100 و150 درهماً، وفقاً لنوعية السبائك، إذ تطبق تلك الرسوم بسبب وجود رسوم أصلاً عند شراء المحال للسبائك بالجملة، حول كلفة شهادات السبائك وتغليفها».
واعتبر داهناك أن أرباح المحال عند خفض سعر الذهب، في حالة إعادة شراء السبائك، منطقية، لأنها تدخل في تغطية الكلفة التشغيلية للمحال، من إيجارات وكلفة عمالة، وتشغيل.
في السياق نفسه، قال مدير تنمية التجارة في محل مجوهرات «كرن»، كريش كومار، إن «سعر غرام الذهب السوقي يتم خفضه عند إعادة شراء السبائك في الأسواق، بما يراوح بين درهمين وأربعة دراهم وفقاً لسياسات كل محل»، مبيناً أن المحال التي تعمل بنظام الجملة تكون الأقل سعراً بالنسبة لعمليات خفض السعر عند إعادة الشراء من المستهلكين، ما يجعل أغلبهم يفضل التعامل مع تلك المحال.
وأضاف أن «تجاراً يعتبرون نسب الخفض من سعر شراء السبائك من ضمن الأرباح المحدودة التي يحصلون عليها من عملية الشراء»، موضحاً أنه «لو امتنع التجار عن الحصول على فروق الأسعار عند إعادة الشراء، فستكون أرباحهم قليلة من تجارة السبائك».
من جهته، أفاد مدير محل مجوهرات «سيدتي»، جورج رضا، بأن خفض سعر الذهب عند شراء السبائك من المستهلكين يراوح في السوق بين ثلاثة وأربعة دراهم للغرام، مشيراً إلى أن من الطبيعي أن تكون الأرباح من تلك الفروق السعرية، التي تجعل التجار يشترون السبائك.
«المستهلك المراقب»
بدوره، قال مدير إدارة حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد، الدكتور هاشم النعيمي، إن «الوزارة لم تتلقَّ أي شكاوى من المستهلكين الذي يعانون خفض سعر شراء السبائك الذهبية عند إعادة بيعها للمحال».
ودعا النعيمي المستهلكين، عند التعرض لأي شبهات تحايل يرصدونها، إلى التقدم بشكاوى رسمية للوزارة، والاستفادة من مبادرة «المستهلك المراقب»، التي تم إطلاقها قبيل شهر رمضان الماضي، وتتيح للمستهلكين الإبلاغ عن أي تجاوزات تواجههم أو يلاحظونها في الأسواق، حتى يتم التعامل معها بشكل سريع وفعال من قبل مفتشي الوزارة.


مستهلكون: محال ترفض شراء سبائك الذهب بسعر السوق - الإمارات اليوم

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #34  
قديم 08-12-2016, 07:13 PM
عضو
 Algeria
 Female
 
تاريخ التسجيل: 19-12-2013
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,252
معدل تقييم المستوى: 8
صبح is on a distinguished road
افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جند الله
«المستهلك المراقب»
بدوره، قال مدير إدارة حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد، الدكتور هاشم النعيمي، إن «الوزارة لم تتلقَّ أي شكاوى من المستهلكين الذي يعانون خفض سعر شراء السبائك الذهبية عند إعادة بيعها للمحال».
ودعا النعيمي المستهلكين، عند التعرض لأي شبهات تحايل يرصدونها، إلى التقدم بشكاوى رسمية للوزارة، والاستفادة من مبادرة «المستهلك المراقب»، التي تم إطلاقها قبيل شهر رمضان الماضي، وتتيح للمستهلكين الإبلاغ عن أي تجاوزات تواجههم أو يلاحظونها في الأسواق، حتى يتم التعامل معها بشكل سريع وفعال من قبل مفتشي الوزارة.


مستهلكون: محال ترفض شراء سبائك الذهب بسعر السوق - الإمارات اليوم
إذا كان الأمر كذلك ...فما الفرق بين أن يشتري المستهلك سبائك ذهبية أو مشغولات يدوية .. هل يعتبر هذا تطفيف في الميزان ؟

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #35  
قديم 08-12-2016, 07:18 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 53
المشاركات: 8,324
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صبح


إذا كان الأمر كذلك ...فما الفرق بين أن يشتري المستهلك سبائك ذهبية أو مشغولات يدوية .. هل يعتبر هذا تطفيف في الميزان ؟

نعم تطفيف في الميزان .. ولكن المستفاد من هذا أنه يجب قبل الشراء دراسة طبيعة السوق حتى نضع خطتنا في الشراء والبيع بدون خسائر .. فما يحدث في سوق دولة من الدول لا يشترط أن يحدث في دولة أخرى .. فكل دولة لسوقها طبيعته الخاصة به .. ويجب أن نستوفي دراسة السوق المحلي قبل الخوض في الادخار في الذهب

فإن الكان الذهب ستنخفض قيمته عند البيع فهذا يعني أن مدة ادخاره يجب أن تكون طويلة حتى نخفض فارق الخسارة ونحقق ربحا كبيرا

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #36  
قديم 08-13-2016, 03:41 PM
عضو
 Algeria
 Female
 
تاريخ التسجيل: 31-10-2014
الدولة: جيجل
المشاركات: 44
معدل تقييم المستوى: 0
ام سعدان is on a distinguished road
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته عندنا في ولايتي اذا اردت ان ابيع مصوغات قديمة لشراء ما هو جديد غير ممكن لان صاحب المحل يشترط عليك المبادلة مع العلم اننا نعلم ان الدهب القديم صافي فهم ياخدونه يضيفون اليه كمية من النحاس والكل يعلم هذا مثلا في باتنة مشهورين في صنع الذهب لو عيرت الذهب الدي ياتي من هناك ستجده مغشوش نسبة النخاس مرتفعة كما يعطيه صلابة كما ان اذا انخفض ثمن الغرام في السوق الدولية فان عندنا يبقي كما هو لن ينخفض ابدا و هذا نوع من السرقة المباشرة والكل متواطا

untitled-1897878783.png (1235×227)



التعديل الأخير تم بواسطة ام سعدان ; 08-13-2016 الساعة 03:45 PM
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 08-13-2016, 06:04 PM
عضو
 Algeria
 Female
 
تاريخ التسجيل: 02-12-2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,677
معدل تقييم المستوى: 7
أمل بالله is on a distinguished road
افتراضي

يعني خلاصة القول شراء سبائك ذهبية عيار مرتفع والانصراف عن كل المصوغات فهي مغشوشة ومسحورة أيضا

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #38  
قديم 08-13-2016, 06:19 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 53
المشاركات: 8,324
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام سعدان
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته عندنا في ولايتي اذا اردت ان ابيع مصوغات قديمة لشراء ما هو جديد غير ممكن لان صاحب المحل يشترط عليك المبادلة مع العلم اننا نعلم ان الدهب القديم صافي فهم ياخدونه يضيفون اليه كمية من النحاس والكل يعلم هذا مثلا في باتنة مشهورين في صنع الذهب لو عيرت الذهب الدي ياتي من هناك ستجده مغشوش نسبة النخاس مرتفعة كما يعطيه صلابة كما ان اذا انخفض ثمن الغرام في السوق الدولية فان عندنا يبقي كما هو لن ينخفض ابدا و هذا نوع من السرقة المباشرة والكل متواطا
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هذا الذي يحدث في الجزائر كارثة اقتصادية بما تحمله الكلمة من معنى .. فالسبائك الذهبية غير متاحة .. أي أن هناك احتكار لسبائك الذهب .. فضلا عن غش الذهب المشغول ..

ألخص حل هذه المشكلة في توعية الناس بخطورة شراء الحي المشغولة .. وتوجيههم لشرا السبائك الذهبية

التعرف على التجار الثقاة أصحاب الدين والتعامل معهم في شراء وبيع السبائط الذهبية .. وفي حالة عدم توفر تجار أمناء وعلى دين .. فيجب أن يجند أحد الأثرياء نفسه ليقوم بهذه التجارة بما يرضي الله عز وجل .. فمستحيل أن الجزائر ليس فيها ثري على دين

ولكن من المهم توعية رجال الدين بهذا البحث وتبليغه إليهم ليفيقوا من غفلتهم وينبهوا الناس في الخطب والدروس .. لأن اقتصاد الجزار بهذه الطريق منهوب لدى تجار السلاح والذهب والمخدرات .. فهذه التجارات الثلاث لا تعمل إحداهم بدون الطرفين الآخرين .. فشراء السلاح أو المخدرات لا يتم مقابل ورق العملة فهو غير آمن .. لكن يتم بتبادل الذهب بالسلاح أو المخدرات .. أو تبادل المخرات بالسلاح .. وكل هذا يتم تحت رعاية أجهزة الأمن والاستخبارات في كل دول العالم

يجب أن نلجأ للتجارة البينية فيما بين المسلمين بعضهم بعضا لضرب سوق تجارة الذهب .. فالتجار الغشاشين لن يصمدوا كثيرا أمام أبواب التهريب للخارج وشح الشراء لديهم .. فلا أحد يبيع لهم .. ولكن ليبيع الناس فيما بينهم بعيدا عن التجار .. ويمكن البيع والشراء لسبائك الذهب مع دول الجوار كتونس والمغرب مثلا

المهم من كلامي أنه لو اجتمع المخلصون مع بعضهم بعضا من أهل الجزائر فسوف يتنبهون إلى سبب انهيار اقتصادهم .. وأن تهريب الذهب والغش في تجارته هم سبب انهيار اقتصادهم .. وأن الحل في استبدال مدخراتهم بسبائك الذهب بدلا من الحلي والأموال والعقارات والمنقولات

لا قدر الله إن حدث للجزائر أي مكروه فستكون مجاعة لأن عملتها ستنهار قيمتها الشرائية .. وفي نفس الوقت الشعب لا يملك رصيد من السبائك الذهبية بسبب تهريب كل الذهب إلى الخارج وبسبب غشه في الداخل

لابد أن يصل هذا الموضوع إلى علماء الجزائر وكبار شيوخها ..يجب أن يتنبهوا للكارثة قبل أن تقع .. فالمستقبل مليء بالفتن المجاعات ولن تقف الفتن عند حدود مصر الغربية بل ستنتشر في كل دول العالم العرب والعالمي

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #39  
قديم 08-13-2016, 06:27 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 53
المشاركات: 8,324
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمل بالله
يعني خلاصة القول شراء سبائك ذهبية عيار مرتفع والانصراف عن كل المصوغات فهي مغشوشة ومسحورة أيضا
السبائك الذهبية عيار 24 هي أصل النقد .. وهي عصب الاقتصاد للمدخر والمستثمر .. أما المصوغات القديمة تفقد قيمتها فتباع على انها [ذهب كسر] يفقد وزنه مع الصهر وإعادة السبك .. فضلا عن خسارة المصنعية والدمغات والضرائب .. أضف لكل هذا أن الذهب المشغول كله مسحور ومشيطن

والشيطان لن يغيظه شيء اشد من التعامل بالذهب والفضة .. لأنهما النقد الشرعي الحلال .. ولا يخسران أبدا .. اما العملات الورقية فكلها بغير استثناء نظام ربوي محرم .. لأن أصول العملات من الذهب الخالص محفوظ لدى البنوك المركزية .. ولكما انخفضت القيمة الشرائية لورق العملة ارتفعت قيمة الاحتياطي من الذهب .. وكلما ارتفعت قيمة الذهب ذهبت الزيادة إلى البنوك الربوية وليس لحامل ورق العملة .. فهذا نظام ربوي ربوي ربوي بلا أدنى شك .. ويجب أن نعود إلى النقدين الذهب والفضة .. أو على الأقل نحول مدخراتنا إلى سبائك ذهب صافي عيار 24 قيراط فعلى المدى القريب أو البعيد لن تخسر قيمتها بل تحتفظ بها هذا إن لم تزيد مع الوقت

حتى عند الزواج .. اشتري لزوجتك سبيكة ذهبية بدلا من الحلي المشغولة .. مع الوقت ستزيد قيمتها .. فنحن الآن نمر بظروف اقتصاية وسياسية عالمية غير مستقرة . كما نرى في العراق وسورية واليمن ومصر وليبيا وتونس والصومال والسودان .. والقائمة لن تقف عند هذه الدول بل ستمتد لكل الدول العربية عاجلا أم آجلا

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #40  
قديم 08-18-2016, 10:55 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 09-04-2014
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 150
معدل تقييم المستوى: 7
صدى الإيمان is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

من الملاحظ اهتمامك يا شيخ جند الله هو في ادخار الذهب وتداولة نتيجة لتغير الأسعار في أسواق الذهب بحسب اخبار الإقتصاد والسياسة وغيرها

يوجد هناك نوعين من التحليلات المالية لتحركات اسعار الذهب والعملات :

التحليل الأساسي يعتمد على دراسة العوامل الاقتصادية ومدى تأثيرها على العملة الوطنية الخاصة في الدولة. عادة ما تكون الاحداث المشيرة للتغيير متعلقة في الوقت والتاريخ منها المتوقع ومنها غير القابل للتوقع، مثل الحروب والكوارث وغيرها من الأحداث التي لا يمكن السيطرة عليها. بطبيعة الحال.يعتمد التحليل الأساسي على البيانات الاقتصادية المفرج عنها والتي لها علاقة في البطالة والأسعار والعمالة وغيرها. (وهذا ما يقوم به أغلب تجار الذهب فتجارتهم قد تكون قائمة بشكل كبير على الأخبار المالية والعالمية في هذا الشأن )


ثم يوجد أيضا التحليل الفني وهو يقوم على دراسة تحركات السعر وعلاقات السعر والحجم مع الزمن، من ثم فإن الأداة الأساسية للمحلل الفني هي الرسم البياني. ويتشكل الرسم البياني من التقلبات في السعر في الأساس والحجم خلال الزمن وهو ما يساعد في توقع كيفية تحرك أسعار العملات في السوق. و يعتمد المتداول على التحليل الفني للخرائط السعرية فهو لا يميل لأن يكون معقداّ وهناك الكثير من المتداولين الذين يقوم بالتحليل من هذا النوع بأنفسهم.

وللمزيد من المعلومات :-

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AA...81%D9%86%D9%8A

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AA...A7%D8%B3%D9%8A

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الذهبية, السبائك, إدخار


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
تابعونا عبر تويتر تابعونا عبر فيس بوك
الساعة الآن 02:44 PM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لمنتدى آخر الزمان©