منتـدى آخـر الزمـان

منتـدى آخـر الزمـان (http://ezzman.com/vb/)
-   الحوارات العامة (http://ezzman.com/vb/f43/)
-   -   البيت الحرام و مقام إبراهيم (http://ezzman.com/vb/t3920/)

سهيلة 06-07-2017 09:40 PM

البيت الحرام و مقام إبراهيم
 
البيت الحرام و مقام إبراهيم

علاقة مقام إبراهيم بالبيت:
يقول تعالى في كتابه الكريم:
"ِ إنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِلْعَالَمِينَ (96) فِيهِ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ مَقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَنْ دَخَلَهُ كَانَ آمِنًا وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ" ) 97) [سورة آل عمران]
نفهم من الآية الأولى أن البيت المبارك الذي جعل ليحج الناس إليه وضع ببكة.
ونفهم من الآية الثانية أن فيه آيات بَيِّنَات أي بمعنى دلالات ظاهرة هي مَقَامُ إبراهيم.
إذن نستخلص أن البيت يعرف مكانه بـمَقَام إبراهيم. فما معنى مَقَام إبراهيم؟
ما هو مَقَام إبراهيم؟
مَقَام: على وزن " مـَفـْعـَل" اسم مكان من " قَامَ – يَقِيْمُ " ومن " قَامَ – يَقُوْمُ" : مكان الإقامة، وكذلك المكان الذي يقوم فيه الناس: مكان تَجَمُّع جَمْع من الناس وهم بحالة الانتصاب والجاهزية.
يقال:قامت الدابة إذا وقفت عن السير.
وقام عندهم الحق أي ثبت ولم يبرح، ومنه قولهم: أقام بالمكان هو بمعنى الثبات.
ويقال: قام الماء إذا ثبت متحيرا لا يجد منفذا، وإذا جمد أيضا.
ونفهم من هذا أن المقصود من كلمة مَقَام إبراهيم هو المكان الذي توقف فيه أي ثبت واستقر فيه، بمعنى مكان إقامته عليه الصلاة والسلام.
أين هو مَقَام إبراهيم؟
عندما نبحث في القرآن عن ما ورد في ما يخص مكان إقامته نجد الآيات من قول تعالى:
" وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَذَا الْبَلَدَ آمِنًا وَاجْنُبْنِي وَبَنِيَّ أَنْ نَعْبُدَ الْأَصْنَامَ (35) رَبِّ إِنَّهُنَّ أَضْلَلْنَ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ فَمَنْ تَبِعَنِي فَإِنَّهُ مِنِّي وَمَنْ عَصَانِي فَإِنَّكَ غَفُورٌ رَحِيمٌ (36) رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِنْدَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُوا الصَّلَاةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُمْ مِنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُون) 37) " [ سورة إبراهيم]
نبدأ بالآية الأولى والشاهد فيها كلمة البلد:
البلد:
بَلَد: على وزن " فـَعـَل" اسم فعل من " بَلَدَ - يَبْلُدُ ": اسم مكان منه: المكان الذي يلزمه المرء للإقامة الدائمة: الأرض التي تقام عليها القرى والمدن.
أي أن سيدنا إبراهيم يدعو الله أن يجعل هذا المكان الذي هو يقيم فيه آمنا.
كما يدعوه أن يجنبه هو وبنيه من عبادة الأصنام.
في الآية الثالثة ، الشاهد فيها هي "أسكنت من ذريتي بواد غير ذي زرع عند بيتك المحرم"
كلمة أسكنت من الفعل سكن:
سَكَنَ - يَسْكُنُ) المتعدي( + كائن + مكاناً: يخصص مكاناً ليسكن فيه: يخصص مكاناً ليهدأ ويتوقف عن الحركة والعمل فيه
أي أن سيدنا إبراهيم يقول أني خصصت لبعض من ذريتي مكانا ليستقروا فيه.
وهذا المكان بواد غير ذي زرع:
واد من الوادي وحذفت الياء هنا بسبب التنوين لأنه في حالة الجر بالباء.
الوادي: من الفعل وَدَى
وَدَى – يَدِي (اللازم) (وَدِيَ – يَدِي +( السائل أو الشيء: يخرج من تجمعه ويسيل في مجرى ضيق
وادي: اسم فاعل صفة مشبهة من " وَدَى - يَوْدَى ": الشيء الذي يجتمع فيه الماء ويجري فيه
أوْدِية: جمع " وادي "
وكذلك هو كل مفرج بين الجبال والتلال والإكام، سمي بذلك لسيلانه، يكون مسلكا للسيل ومنفذا. [ لسان العرب]
أصل الوادي: الموضع الذي يسيل فيه الماء، ومنه سمي المفرج بين الجبلين واديا.
الوادي هو حوض أو منخفض طبيعي على سطح الأرض. تمتد الأودية بين السهول والهضاب والجبال. وتسيل الأنهار والسيول التي تتدفق في الأودية، تدريجيا من الأراضي الداخلية إلى المحيط. وتمتاز أراضي الأودية بخصوبتها، مما يجعلها صالحة للزراعة.
وتتشابه الأودية في الشكل، ويسمى أسفل الوادي أرضية الوادي. وتنحدر معظم أراضي الأودية في اتجاه مجرى النهر. وللأودية الجبلية أرضية ضيقة ولكن تمتد أرضية الوادي في السهول المنخفضة لعدة كيلومترات في العرض. وتسمى أرضية الوادي الموازية لضفة النهر بالسهل الفيضي، وعندما يفيض النهر فوق ضفتيه، تغمر مياهه سهل الوادي. وفي بعض الأحيان، يكون مثل هذا الفيضان مفيدا، لأنه يخصب الأرض بإضافة مواد غذائية للتربة. أما الفيضانات العنيفة فقد تجرف المحاصيل، والأبنية وأحيانا تقتل الناس. تسمى جوانب الوادي حوائط الوادي، أو منحدرات الوادي. أما التقاطع الذي ينتج من التقاء منحدر واديين متجاورين فيسمى خط تقسيم المياه.[ ويكيبيديا]
غير ذي زرع:
زرع : زرع الحب يزرعه زرعا وزراعة : بذره ، والاسم الزرع وقد غلب على البر والشعير ، وجمعه زروع ، وقيل : الزرع نبات كل شيء يحرث ، وقيل : الزرع طرح البذر
زَرْع : اسم فعل " زَرَعَ - يَزْرَعُ ": وهي كذلك ما يكون من فعل " زَرَعَ - يَزْرَعُ ": كل ما استنبت فنبت: مثل البذور والجذور التي غرست ثم نبتت وأثمرت.
نفهم من هذا أن المكان يتصف بكونه منخفضا موجودا بين الجبال أو سهول أو هضاب وكذلك يتميز بانعدام النبات فيه وهذا يجعلنا نفكر في أن المكان يخلو من التربة لأنه من المفروض أن التربة المجاورة للوادي تكون صالحة للزراعة وما دام قد قال أنها غير ذي زرع فهذا يجعلنا نفترض أنها قد تكون منطقة صخرية.
قوله عند بيتك المحرم
عند: حُضُورُ الشيءِ ودُنُوُّه وهي ظرف في المكان والزمان.
- عند: لفظ موضوع للقرب، فتارة يستعمل في المكان، وتارة في الاعتقاد، نحو أن يقال: عندي كذا، وتارة في الزلفى والمنزلة.
فيؤكد أن مكن إقامة سيدنا إبراهيم قريب من البيت المحرم.
هَوَى - يَهْوِي + الكائن + إلى مكان أو شيء: يتحرك ساقطاً في فراغ أو خواء، بسرعة ومن غير عائق، نحو وباتجاه الكائن أو الشيء.
كلمة تهوي دليل آخر أن المنطقة تقع ضمن منخفض.

وتهوي في المضارع
تدل على الاستمرارية في الزمن أي أن الناس الذين سيأتون إلى هذا المكان سيهوون إليه على مر الزمان.
وهذا قد يوحي أن هذا المكان يقع في أخفض مكان في العالم.
السؤال المطروح الآن هو هل هذه المواصفات التي وضعت لمقام إبراهيم في القرآن الكريم تتطابق مع مقام إبراهيم الذي نعرفه من حيث المكان الذي يتواجد به؟ طبعا لا .
فمواصفات الحرم المكي لا تتوافق تماما مع هذه المواصفات فلا هو موجود بمنخفض ولا هو بمنطقة صخرية.
مَقَام إبراهيم مُصَلًّى
قال تعالى:" وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِّلنَّاسِ وَأَمْناً وَاتَّخِذُواْ مِن مَّقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَن طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ)" [البقرة- 125]
مُصَلَّى: على وزن" مُفَعَّل": اسم مفعول من " صَلَّى – يُصَلِّي ": اسم مكان منه: المكان المخصص للصلاة
نخلص من هذا أن مقام إبراهيم هو المكان الذي خصصه لإقامته هو وذريته هو نفسه المكان المخصص للصلاة.
فهل يعقل أن يكون مقام إبراهيم ذاك الحجر الأثري الذي يقال عنه أنه عليه قام سيدنا إبراهيم - والذي يبلغ طوله نصف متر - مصلى للناس؟
مما سبق يمكن القول أنه ما دام البيت يعرف من خلال الآية التي تبينه وهي مقام إبراهيم. ومقام إبراهيم حسب المعطيات الموجودة بالقرآن، لا يمكن أن يكون ذاك الحجر الذي عليه أثر قدميه فهذا يتطلب منا إعادة النظر في دراسة مكان تواجد البيت الحرام.

جند الله 06-09-2017 04:21 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كلام طيب يستحق النشر والدراسة

لكن هل [عند] تفيد معنى في؟

سهيلة 06-10-2017 01:02 AM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم
نعم صحيح، قد تأتي بمعنى [في] االتي تفيد الظرفية
عِندَ:
اِسْمٌ لِمَكَانِ الْحُضُورِ : مثلا أن تقول دَخَلْتُ عِنْدَ صَاحِبِيٍ [ معجم المعاني الجامع]
أي بمعنى أن مكان حضوري وتواجدي هو عند صاجبي
وبذلك نفهم أنه قد يكون المقصود من قوله تعالى "بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِنْدَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ" هو:
أن مكان إقامة سيدنا إبراهيم عليه السلام هو بواد في البيت المحرم
فنستخلص أن هذا البيت هو رقعة كبيرة من الأرض عليها يتواجد مقام إبراهيم عليه السلام

جند الله 06-10-2017 12:49 PM

أحسنت!

إذن راجعي بحثك في ضوء المعنى الجديد وسوف تكتشفي معاني جديدة بنفسك .. فالبيت لا يقصد به بناء الكعبة كما هو شائع .. وانما مساحة محدودة من الارض وداخلها كان سكن ال ابراهيم عليهم السلام .. هذا كلام سيغير مفاهيم كثيرة

كذلك هل الوادي غير ذي زرع قد يكون هو نفسه المقصود بمقام ابراهيم؟!!!

فانشري مقالك في القسم المناسب

سهيلة 06-10-2017 06:11 PM

تقصد هنا أن حرف الباء التي دخلت على كلمة "واد" زائدة ولا تدل على الظرفية
أي أن الباء هنا ليس لها معنى [ في ]
والسبب أن الفعل أسكن فعل متعدي لمفعولين، المفعول به
الأول
هو من ذريتي والتي يمكن استبدالها مجازا بقول بعض ذريتي،
والمفعول به الثاني هو بواد والذي يمكن القول مجازا واديا
وبذلك نفهم الآيه من خلال قولنا مجازيا : أسكنت بعض ذريتي واديا غير ذي
زرع
وبذلك يتغير المفهوم، فيصبح المعنى أن مكان سكن آل إبراهيم هو نفسه الوادي أي بمعنى أن :
الوادي غير ذي زرع هو نفسه مقام إبراهيم

جند الله 06-11-2017 01:07 PM

نعم الوادي هو جزء من الحرم والحرم جزء من مكة .. وليست مكة كلها حرم .. والبيت هو نفسه الحرم مع وجود خصوصية [البيت الحرام] و[المسجد الحرام] فكلاهما واحد لكن دلالة كل لفظ لها خصوصيتها ..

فالبيت هو المكان الذي يبيت فيه الناس لربهم يبعدونه أصناف العبادات من اعتكاف وطواف وصلاة .. أما المسجد فمن كلمة مسجد يستفاد منه انه يراد به وظيفة من وظائف البيت وهي الصلاة فقط .. لأن السجود ركن من أركان الصلاة لا تقوم إلا به

ليس هذا فحسب .. ولكن تنبهي لأمر جلل .. لم أجد أحد التفت له من قبل .. حين ذكر الله تبارك وتعالى القبلة قرنها بذكر المسجد الحرام .. فلا يوجد ولا آية واحدة في كتاب الله العظيم تثبت أن الكعبة كبناء هي قبلة للمسلمين .. وإنما الثابت بصريح النص القرآني تصريحا لا لبس فيه أن القبلة هي المسجد الحرام .. راجعي معي كل نصوص القرآن التي ورد فيها كلمة قبلة .. لم يقترن ذكر القبلة إلا بالمسجد الحرام ... أي أن المسجد الحرام بحدوده كاملة هو قبلة نتوجه إليه في صلاتنا وليس إلى الكعبة كبناء مجسم .. وهذه ملاحظة يجب وضعها في الاعتبار .. فبحسب النص القرآني الصريح هل نتجه في صلاتنا إلى الكعبة أم إلى المسجد الحرام؟

قال تعالى: (قَدْ نَرَىٰ تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ وَإِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِن رَّبِّهِمْ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ) [البقرة: 144]

قال تعالى: (وَمِنْ حَيْثُ خَرَجْتَ فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَإِنَّهُ لَلْحَقُّ مِن رَّبِّكَ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ * وَمِنْ حَيْثُ خَرَجْتَ فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَيْكُمْ حُجَّةٌ إِلَّا الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِي وَلِأُتِمَّ نِعْمَتِي عَلَيْكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ) [البقرة: 150]

ورده 06-12-2017 02:25 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جند الله (المشاركة 28961)
حين ذكر الله تبارك وتعالى القبلة قرنها بذكر المسجد الحرام .. فلا يوجد ولا آية واحدة في كتاب الله العظيم تثبت أن الكعبة كبناء هي قبلة للمسلمين .. وإنما الثابت بصريح النص القرآني تصريحا لا لبس فيه أن القبلة هي المسجد الحرام .. راجعي معي كل نصوص القرآن التي ورد فيها كلمة قبلة .. لم يقترن ذكر القبلة إلا بالمسجد الحرام ... أي أن المسجد الحرام بحدوده كاملة هو قبلة نتوجه إليه في صلاتنا وليس إلى الكعبة كبناء مجسم .. وهذه ملاحظة يجب وضعها في الاعتبار .. فبحسب النص القرآني الصريح هل نتجه في صلاتنا إلى الكعبة أم إلى المسجد الحرام؟
/

و لكن ذكر اسم الكعبة مقترنا بالبيت الحرام فجعلها الله قياما للناس...قال تعالى :{ جَعَلَ اللَّهُ الْكَعْبَةَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ قِيَامًا لِّلنَّاسِ وَالشَّهْرَ الْحَرَامَ وَالْهَدْيَ وَالْقَلَائِدَ ۚ ذَٰلِكَ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَأَنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ }-المائدة 97
إذن اقترن اسم الكعبة بالبيت الحرام واقترن اسم القبلة بالمسجد الحرام

ولكن أيضا كان كفار قريش في الجاهلية يصلون عند البيت بالتصفيق و التصفير ثم نهي المسلمون عن مثل ذلك ...قال تعالى:{وَمَا كَانَ صَلاتُهُمْ عِنْدَ الْبَيْتِ إِلَّا مُكَاءً وَتَصْدِيَةً}-الأنفال 35

جند الله 06-12-2017 03:09 AM

اقتباس:

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هبة الله http://ezzman.com/vb/images/buttons/viewpost.gif
و لكن ذكر اسم الكعبة مقترنا بالبيت الحرام فجعلها الله قياما للناس...قال تعالى :{ جَعَلَ اللَّهُ الْكَعْبَةَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ قِيَامًا لِّلنَّاسِ وَالشَّهْرَ الْحَرَامَ وَالْهَدْيَ وَالْقَلَائِدَ ۚ ذَٰلِكَ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَأَنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ }-المائدة 97
إذن اقترن اسم الكعبة بالبيت الحرام واقترن اسم القبلة بالمسجد الحرام

ولكن أيضا كان كفار قريش في الجاهلية يصلون عند البيت بالتصفيق و التصفير ثم نهي المسلمون عن مثل ذلك ...قال تعالى:{وَمَا كَانَ صَلاتُهُمْ عِنْدَ الْبَيْتِ إِلَّا مُكَاءً وَتَصْدِيَةً}-الأنفال 35


الكعبة هنا هي البيت الحرام وليست بناء .. والبيت الحرام كما بينت ليس بناء ولكنه هو نفسه المسجد الحرام مع اختلاف المعنى .. إذن البيت الحرام هو مساحة من الأرض كبيرة تسمى كذلك المسجد الحرام .. وليس البناء المشيد .. وكلمة عند تفيد الظرفية ولا تفيد معنى [حول] البيت أو حول الكعبة وعليه فبناء الكعبة لم يرد له أي ذكر في القران .. وإنما معنى الكعبة في القرآن يهتلف عن معنى الكعبة كبناء .. وهذا يحتاج لبحث ودراسة

ورده 06-12-2017 03:14 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سهيلة (المشاركة 28950)
وهذا قد يوحي أن هذا المكان يقع في أخفض مكان في العالم.
.

يشتهر البحر الميت بأنه أخفض نقطة على سطح الكرة الأرضية و أن أدنى وأخفض منطقة على وجه الأرض هي منطقة تقع بالقرب من البحر الميت وبالتحديد تقع هذه المنطقة او المكان بين الاردن و الضفة الغربية
حيث يبلغ مستوى انخفاضها عن سطح البحر حوالي 418 متر أي ما يعادل 1371 قدم

ويكيبيديا

معاذ 06-12-2017 03:56 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كلمة تهوي تدل على السقوط الحر والنزول بشكل عمودي
بينما السفر من اي منطقة في العالم إلى أخفض نقطة على سطح الأرض لا يتناسب مع هذا التعبير ... لأن النزول هنا نزول نسبي غير محسوس .

منصف 06-12-2017 04:05 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال الله عز وجل
( إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللَّهِ وَالْمَسْجِدِ الْحَرَامِ الَّذِي جَعَلْنَاهُ لِلنَّاسِ سَوَاءً الْعَاكِفُ فِيهِ وَالْبَادِ وَمَن يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُّذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ ) الحج (25) -

هل يقع العذاب على كل من ينوي (دون ان يعمل) شرا او ظلما في المسجد الحرام ؟

توجد آيات تقوي هذا المعنى :

( وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِّلنَّاسِ وَأَمْنًا وَاتَّخِذُوا مِن مَّقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَىٰ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَن طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ البقرة ) -125-

( أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا حَرَمًا آمِنًا وَيُتَخَطَّفُ النَّاسُ مِنْ حَوْلِهِمْ أَفَبِالْبَاطِلِ يُؤْمِنُونَ وَبِنِعْمَةِ اللَّهِ يَكْفُرُونَ العنكبوت ) -67-

( وَقَالُوا إِن نَّتَّبِعِ الْهُدَىٰ مَعَكَ نُتَخَطَّفْ مِنْ أَرْضِنَا أَوَلَمْ نُمَكِّن لَّهُمْ حَرَمًا آمِنًا يُجْبَىٰ إِلَيْهِ ثَمَرَاتُ كُلِّ شَيْءٍ رِّزْقًا مِّن لَّدُنَّا وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ ) القصص -57-

( فيهِ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ مَّقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِنًا وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ ) آل عمران -97-

معاذ 06-12-2017 09:38 PM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

حياك الله أيها المنصف الصغير

أخشى أن كلمة ( يرد ) لا تعني النية والرغبة فقط بل تتعداها الى الشروع في الفعل .

فقوم ابراهيم عليه السلام رموه في النار فقال عنهم الله تعالى ارادوا به كيدا .

منصف 06-13-2017 04:24 AM

الله يبارك فيك اخ معاذ

كيد قوم ابراهيم عليه السلام تحريقه ... هموا بحرقه والقوه في النار غير ان الله عز وجل نجاه فلم يكتمل كيدهم ولم يتحقق ما ارادوا فعله

ومن آيات أخرى ...

( لَمَّا أَنْ أَرَادَ أَن يَبْطِشَ بِالَّذِي هُوَ عَدُوٌّ لَّهُمَا قَالَ يَا مُوسَىٰ أَتُرِيدُ أَن تَقْتُلَنِي كَمَا قَتَلْتَ نَفْسًا بِالْأَمْسِ إِن تُرِيدُ إِلَّا أَن تَكُونَ جَبَّارًا فِي الْأَرْضِ وَمَا تُرِيدُ أَن تَكُونَ مِنَ الْمُصْلِحِينَ ) القصص -19-

( وَاسْتَبَقَا الْبَابَ وَقَدَّتْ قَمِيصَهُ مِن دُبُرٍ وَأَلْفَيَا سَيِّدَهَا لَدَى الْبَابِ قَالَتْ مَا جَزَاءُ مَنْ أَرَادَ بِأَهْلِكَ سُوءًا إِلَّا أَن يُسْجَنَ أَوْ عَذَابٌ أَلِيمٌ ) يوسف -25-

صحيح انا متفق معك ... من ظاهر الآية من يرد بالحاد بظلم في المسجد الحرام يمسه عذاب اليم ... اي بمجرد ان يرغب و يشرع في العمل يعذب اي يكون العذاب في الدنيا كقوله تعالى

( وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ وَأَسَلْنَا لَهُ عَيْنَ الْقِطْرِ وَمِنَ الْجِنِّ مَن يَعْمَلُ بَيْنَ يَدَيْهِ بِإِذْنِ رَبِّهِ وَمَن يَزِغْ مِنْهُمْ عَنْ أَمْرِنَا نُذِقْهُ مِنْ عَذَابِ السَّعِيرِ ) سبأ -12-

رمضان 06-14-2017 03:53 PM

اقتباس:


نفهم من هذا أن المكان يتصف بكونه منخفضا موجودا بين الجبال أو سهول أو هضاب وكذلك يتميز بانعدام النبات فيه وهذا يجعلنا نفكر في أن المكان يخلو من التربة لأنه من المفروض أن التربة المجاورة للوادي تكون صالحة للزراعة وما دام قد قال أنها غير ذي زرع فهذا يجعلنا نفترض أنها قد تكون منطقة صخرية

كلام منطقي و موافق للواقع.. حيث نجد المنطقة من الطائف نزولا الى مكة و مرورا بوادي فاطمة حتى البحر الميت كلها تتكون من صخور قاعدية نارية و متحولة ..لذا تعد صخوره اقدم صخور شبه الجزية العربية ..حيث تتراوح اعمارها بين 450 و 1000 مليون سنة..مع وجود دلائل تشيرالى وجود صخور يصل عمرها الى اكثر من 1600 مليون سنة وهذه المنطقة هي جزء مما يصطلح عليه الدرع العربي الكبير [1]



جبل النور


http://d2a0do11gpvbrl.cloudfront.net...s/2xf91304.jpg
مشهد من اسفل جبل النور

http://d2a0do11gpvbrl.cloudfront.net...s/v4C91304.jpg


سلسلة جبلية على الطريق ما بين مكة و الطائف

http://d2a0do11gpvbrl.cloudfront.net.../dsc003681.jpg
جبل عرفات

http://d2a0do11gpvbrl.cloudfront.net..._Jabal_Nur.JPG
منظر علوي لمدينة مكة







رمضان 06-14-2017 04:40 PM

ابراهيم عليه السلام يقول (رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْع) من ظاهر الكلام كما هو مجمع و متفق عليه ..الكلام هنا عن قوام الحياة و مصدر الرزق –زرع-
و لاكن هذا اللفظ ممكن ان يستغرق معنى اخر لا يتعارض مع الاول و لاكن اعمق ..
ممكن انه عليه السلام يقصد ان المكان غير ماهول و لا يعمره احد..و قد شبه القران ضمنيا الذرية بالزرع لما ينتج عن الحرث.. حيث شبه الله النساء بالحرث و ذالك لقوله تعالى :
نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّىٰ شِئْتُمْ وَقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُمْ وَاتَّقُوا اللَّـهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُم مُّلَاقُوهُ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ ﴿البقرة: ٢٢٣﴾
و كذالك ..لو ان الكلام عن قوام الحياة قصرا لكان بالاحرى ان يقول :غير ذي ماء..
لقوله تعالى:
أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ ﴿الأنبياء: ٣٠﴾

اذن الكلام هنا اوسع من حصره في ما يقتات به الانسان و..من زرع و..و سياق الايات تدل على ان الكلام على امر عظيم..نبوة و رسالات و ذرية سوف تتحمل مسؤولية عظيمة

رمضان 06-14-2017 04:47 PM

هناك ملاحظة في الاية :


(رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْع)
ابراهيم عليه السلام لم يقل (من اهلي..) ولم يقل (من ولدي..) لما قد يشير المعنى للنسل و استمراره و مسألة الاصطفاء و حصر الرسالة في ذرية ابراهيم عليه السلام..
و قد اتت هنا "من" لابتداء الغاية ...و المقصود به اسحاق عليه السلام و عدم ورود انتهاءالغاية..حتى تبقى مطلقة و تشمل جميع اصحاب الرسالات و النبوة الذين ياتون من بعده في نسل ابراهيم عليه السلام..

و الله تعالى اعلى و اعلم.

معاذ 06-14-2017 08:42 PM

يا أخي الكريم أظن ان ( من ) هي للتبعيض يعني أسكنت بعض من ذريتي .
وليست لابتداء الغاية .

جند الله 06-14-2017 11:56 PM

اقتباس:

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رمضان http://ezzman.com/vb/images/buttons/viewpost.gif
هناك ملاحظة في الاية :


(رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْع)
ابراهيم عليه السلام لم يقل (من اهلي..) ولم يقل (من ولدي..) لما قد يشير المعنى للنسل و استمراره و مسألة الاصطفاء و حصر الرسالة في ذرية ابراهيم عليه السلام..
و قد اتت هنا "من" لابتداء الغاية ...و المقصود به اسحاق عليه السلام و عدم ورود انتهاءالغاية..حتى تبقى مطلقة و تشمل جميع اصحاب الرسالات و النبوة الذين ياتون من بعده في نسل ابراهيم عليه السلام..

و الله تعالى اعلى و اعلم.


(من) لابتداء الغاية تقترن بالظرفية والذرية هنا ليست ظرفية وإنما وظيفتها التبعيض أي بعضا من ذريته وليس كلها

رمضان 06-15-2017 01:38 AM

اقتباس:

يا أخي الكريم أظن ان ( من ) هي للتبعيض يعني أسكنت بعض من ذريتي .
وليست لابتداء الغاية .

اقتباس:

(من) لابتداء الغاية تقترن بالظرفية والذرية هنا ليست ظرفية وإنما وظيفتها التبعيض أي بعضا من ذريته وليس كلها

اتراجع عن كلامي ..

نعم ..
(من) للتبعيض و ليس لابتداء الغاية ولم ترد مقترنة لا بازمنة و لا امكنة ..


ورده 06-27-2017 10:58 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سهيلة (المشاركة 28950)
مما سبق يمكن القول أنه ما دام البيت يعرف من خلال الآية التي تبينه وهي مقام إبراهيم. ومقام إبراهيم حسب المعطيات الموجودة بالقرآن، لا يمكن أن يكون ذاك الحجر الذي عليه أثر قدميه فهذا يتطلب منا إعادة النظر في دراسة مكان تواجد البيت الحرام.

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جند الله (المشاركة 28975)
الكعبة هنا هي البيت الحرام وليست بناء .. والبيت الحرام كما بينت ليس بناء ولكنه هو نفسه المسجد الحرام مع اختلاف المعنى .. إذن البيت الحرام هو مساحة من الأرض كبيرة تسمى كذلك المسجد الحرام .. وليس البناء المشيد .. وكلمة عند تفيد الظرفية ولا تفيد معنى [حول] البيت أو حول الكعبة وعليه فبناء الكعبة لم يرد له أي ذكر في القران .. وإنما معنى الكعبة في القرآن يهتلف عن معنى الكعبة كبناء .. وهذا يحتاج لبحث ودراسة

هذا يعني أنه لا يوجد دليل على أننا نحج إلى المكان الصحيح ,إلى بيت الله الحرام الحقيقي و بذلك قد تكون صلاتنا و حجنا غير مقبولين حيث أننا لا نحج للبيت و لا نتجه للبيت الحقيقي في الصلاة .
و هل يمكن أن تكون الديانات و المذاهب الشركية قد قامت بإخفاء المكان الصحيح؟

واحتمال كبير ان يكون معنى الكعبة في القرآن يختلف عن معنى الكعبة كبناء لان النبي محمد عليه السلام حطم الأصنام عندما فتح مكة فلماذا لم يحطم الكعبة -اذا اعتبرنا مفهومها كبناء-اذ تبدو من شكلها أنها بيت للأصنام اضافة الى أنها توحي إلى ان الله يعبد من خلال شيء محسوس -مثل الحجارة في العصور التي سبقت او القواعد التي رفعها سيدنا ابراهيم من البيت و طهره للطائفين و العاكفين -فصارت الكعبة بذلك لا تختلف عن الاصنام حيث ان الناس يتعاطون معها بالتقبيل و التقديس و التباكي و الطواف...فالبيت وضعه الله للناس و لم يضعه لنفسه ,قال تعالى :{إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ}آل عمران -96

ورده 06-27-2017 11:40 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منصف (المشاركة 28978)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال الله عز وجل
( إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللَّهِ وَالْمَسْجِدِ الْحَرَامِ الَّذِي جَعَلْنَاهُ لِلنَّاسِ سَوَاءً الْعَاكِفُ فِيهِ وَالْبَادِ وَمَن يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُّذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ ) الحج (25) -
هل يقع العذاب على كل من ينوي (دون ان يعمل) شرا او ظلما في المسجد الحرام ؟

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منصف (المشاركة 28988)
صحيح انا متفق معك ... من ظاهر الآية من يرد بالحاد بظلم في المسجد الحرام يمسه عذاب اليم ... اي بمجرد ان يرغب و يشرع في العمل يعذب اي يكون العذاب في الدنيا كقوله تعالى

نعم نعلم ما حدث لابرهة الحبشي و جيشه عندما اراد ان يهدم الكعبة في سورة الفيل هذا يعني أنها مقدسة و لكن هل كعبة اليوم مقدسة ؟فقد تعرضت للرمي بالمنجنيق و كسر بابها و سرقة الحجر الأسود و التاريخ يشهد بذلك لكن الله لم يدافع عنها مثلما فعل بجيش ابرهة و الذي كما ذكرت نوى فقط ان ينتهك الحرم و لم يتمكن من ذلك فعلا ....ألا يشير ذلك إلى أنها ليست الكعبة الحقيقية أو البيت الحرام الحقيقي...و ليست هي الكعبة التي بنتها الملائكة او التي بناها آدم عليه السلام او ابراهيم عليه السلام و إنما بنيت بعد وفاة الرسول محمد عليه السلام في عهد قريب .و الله تعالى اعلم

ورده 07-05-2017 12:45 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سهيلة (المشاركة 28950)
[b][center][u][size="6"]
نفهم من هذا أن المكان يتصف بكونه منخفضا موجودا بين الجبال أو سهول أو هضاب وكذلك يتميز بانعدام النبات فيه وهذا يجعلنا نفكر في أن المكان يخلو من التربة لأنه من المفروض أن التربة المجاورة للوادي تكون صالحة للزراعة وما دام قد قال أنها غير ذي زرع فهذا يجعلنا نفترض أنها قد تكون منطقة صخرية.

ورد عن تضاريس مكة في تاريخ مكة لأحمد السباعي:
تقع مكة على 21درجة ونصف درجة تقريبا عرضا شماليا، وعلى نحو 40 درجة طولا، وترتفع عن سطح البحر بنحو 280 مترا.
وتقع في واد تحيط به الجبال، وتنحدر سيولها فيه، وإذا عصفت الرياح في مرتفعات الجبال اندفعت إلى بطن الوادي فيما يشبه الدوامات، ويتعذر تعيين ملتقى الرياح إلا في بعض الحالات.

هل يمكن أن يكون هنا وصف واد هو وصف عام لمكة ؟

منصف 07-08-2017 06:32 PM

( إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ ) آل عمران - 96 -

قوله عز وجل ( أَوَّلَ ) يقطع بوجود بيت آخر وُضع بعد الذي ببكة ... هل هو '' المسجد الأقصى '' ؟؟

معاذ 07-08-2017 10:46 PM

احسب ان هناك بيوت لا تعد ولا تحصى وضعت للناس منتشرة في جميع انحاء العالم .
راجع الاية 36 من سورة النور .

جنى الرياحين 07-10-2017 05:36 PM

بارك الله فيكم انما فعل الله بأبرهه مافعل لوجود النبي وليدا بجوار الكعبه

همان 07-19-2017 01:13 AM

بارك الله فيكم، الموضوع فعلا يحتاج إعادة دراسة.

سفلته كوم 08-27-2017 02:43 PM

جزاك الله خير


الساعة الآن 01:31 PM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
Google search by kashkol