بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحْمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ) [النمل: 82]
منتـدى آخـر الزمـان  

العودة   منتـدى آخـر الزمـان > منتدى مقارنة الأديان > الحوارات والمناظرات الدينية > اليهودية

اليهودية

               
 
  #1  
قديم 01-09-2019, 06:34 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: الأرض
العمر: 37
المشاركات: 304
معدل تقييم المستوى: 2
بودادو is on a distinguished road
افتراضي من طقوس الطهارة عند اليهود

بسم الله الرحمن الرحيم


مقال بعنوان: الطهارة في اليهودية والإسلام من اركان الدين


الطهارة هي فرض في الديانتين السماويتين وهناك شبه في الاستعدادات للصلاة في الإسلام –الوضوء- والإغتسال قبل الصلاة في اليهودية. هل تعلم ان المرأة اليهودية ملزمة ايضا بالغطس في بركة الماء التي تدعى ميكفيه؟ اكتشف المزيد!

قال الحاخام والمفكر الأندلسي البارز موسى بن مايمون ("رامبام") في كتابه "ميشني تورا":
كل من يعترف بخطاياه لكنه لم يتركها بالكامل فإنه يشبه من يغطس وهو يحمل شيئا نجسا.
يستخدم الحاخامون الأوائل جملة "توفيل في شيرتس بيدو" أي "من يتغطس وهو يحمل شيئا نجسا في يديه" لوصف من يحاول ممارسة التوبة لكنه لم يترك طرقه الشريرة بالكامل.
تعود طقوس التطهر والغطاس اليهودية إلى قبل آلاف السنوات، فلا عجب انها اخترقت الامثلة الشعبية والمقولات الحكيمة وهي جزء من حياة اليهود اليومية حتى أيامنا هذه، سيما في المجتمعات المتدينة.

تتشابة الاستعددات للصلاة في اليهودية والإسلام حيث يتطلب من المصلي ان يكون طاهرا وان يكون نقيا سواء جسمه او ملبسه وهذه هي الطهارة الصغري التي تشابه الوضوء في الإسلام يقوم بها اليهودي قبيل الصلاة على النحو التالي:
يقوم اليهودي بغسل يديه 3 مرات قبل ادخالها في اناء من الماء النقي من مصدر طبيعي ثم يغسل كامل وجهه ويمضمض ثم يمسح وجهه بمنديل.تلو هذه الطقوس سلسلة من الأدعية تحمد الله على توفير الماء للطهارة. غير ان الطهارة في اليهودية تعفي حاليا المصلي من غسل الارجل باعتبار ان هذه العادة كانت ملزمة في السابق عندما كان المصلون يمشون حفاة الارجل فيما فيما ينتعل الرجال في عصرنا الحاضر الاحذية التي تقي الارجل من القاذورات. اما اذا انعدم الماء فالطهارة الترابية البديلة مسموحة ما يشابه عملية التيمم في الإسلام.
اما الطهارة الكبرى فهي الغطس في بركة ماء من مصادر طبيعية وتواصيف محددة لا تزال سارية حتى ايامنا هذه.

أصول الغطاس في الكتاب المقدس
وفقا للشريعة اليهودية "الهلاخا"، تشمل معظم طقوس التطهر اليهودية الغطس بالمياه النقية. وذكرت فروض التطهر في الكتاب المقدس في إطار التحذيرات من مصادر النجس في سفر اللاويين الإصحاح الـ11، حيث جاء:
إِلاَّ الْعَيْنَ وَالْبِئْرَ، مُجْتَمَعَيِ الْمَاءِ، تَكُونَانِ طَاهِرَتَيْنِ
وتعلم من هنا الحاخامون الأوائل "حازال" أن المياه التي يتطهر الانسان فيها يجب أن تكون طاهرة، أي مياه لم يتم ضخها بشكل اصطناعي. وينبغي أن تكون من المصادر الطبيعية سواء ان كانت مياه البحار أم الينابيع أم برك تجميع مياه الأمطار وغيرها من مصادر طبيعية.

بركة الطهارة اليهودية ال"ميكفي"
أفتى زعماء الدين على مر العصور بتأسيس "ميكفاؤوت" أي برك تطهر دينية. ويتم ملء الجزء الأكبر من تلك البرك بمياه الأمطار التي تجمع في سقوف المبنى، كما يتم دمجها في أيامنا بالقليل من المياه من الشبكة الوطنية للتمكن من تبديل المياه بشكل اعتيادي لأجل ضمان نظافتها. ويجب أن يحتوي الميكفي على كمية محددة من المياه هي 40 "سيآة" أو 332 ليتر على الأقل كما وينبغي أن تقود إليه عدة دراجات ليكون التغطس تدريجيا.

وفي العقود الأخيرة عثر علماء الآثار في إسرائيل على مواقع طهارة قديمة في جميع أرجاء البلاد من الفترات الهيلنية والرومانية، مثل موقع الهيكل في أورشليم وقصور الملك هيرودس في غوش عتصيون ومتسادا. وحملت تلك المكفاؤوت مواصفات مشابهة جدا للمكفاؤوت في أيامنا هذه مثل الدرج والحيطان المغطاة بالطين لأجل تخزين المياه.
وفي دولة إسرائيل تدار المكفاؤوت من قبل وزارة الشؤون الدينية وتوجد عدة مكفاؤوت للرجال والنساء في كل المدن والمجالس المحلية الإسرائيلية. وفي بركة طهارة النساء تشغل الوزارة موظفات خاصات يطلق عليهن اسم "بالانيت" واللواتي ترافقن النساء المتطهرات وتتأكدن من غطاسهن الكامل للتأكد من طهارتهن.

تطهر الرجل والمرأة وفقا للشريعة اليهودية
تفرض الهلاخا على الرجل أن يتطهر في عدة مناسبات، بما فيها قبل الأعياد الكبرى مثل عيد الغفران، وفي أيام ذات أهمية مثل يوم الزواج، وفي بعض المجتمعات الدينية يتجه الرجال للتطهر بعد أن جربوا الاحتلام خلال الليل.
وفقا للهلاخا التطهر بالنسبة للنساء افتراضي قبل ممارسة الجنس. وكون الهلاخا تحرم ممارسة الجنس قبل الزواج، فلذلك لا يسمح للمرأة أن تتطهر حتى الأسبوع السابق لزواجها كي تدخل الحياة الزوجية وهي طاهرة.
وتفرض الهلاخا على المرأة المتزوجة أن تغطس بعد كل عادة شهرية لممارسة الجنس مثل ما أسلفنا أعلاه. كما وأن الهلاخا تلزم المرأة على التطهر بعد الولادة أيضا.
وتقليديا يغطس المتطهر أو المتطهرة في الميكفي أو في مصدر المياه الطبيعي سبع مرات وينبغي أن يتغطس بلا أي نوع من الحوائل بينه وبين المياه، بما في ذلك الملابس وحتى المكياج ولون الأظافر عند المرأة.

تطهير أدوات المطبخ
تفرض الهلاخا عدة فروض دينية تتعلق بالطهارة تتعلق بالإنسان وملبسهبل حتى ادوات الطبخ.
حسب الهلاخا، يمنع استخدام الأدوات التي تم استعمالها لصالح أوامر ممنوعة مثل الشرك بالله. تخوفا من مثل هذه الحالات، تجبر الهلاخا على غطس جميع أدوات المطبخ التي تستخدم في الطبخ والمأكل من صنع غير اليهود لتبديد اي شك قد يعلق بها. ويشمل هذا الفرض جميع الادوات الزجاجية والحديدية لكنه يعفي الأدوات المصنوعة من الفخار أو الحجار أو الخشب.
تمثل هذه القوانين جزء لا يتجزأ من قوانين الحلال "الكاشروت" أي القوانين الغذائية اليهودية.

الصور من ويكيبيديا
من اليمين الى الشمال ميكفي- بركة طهارة عصرية واثرية في متسادا

طقوس الطهارة اليهود

طقوس الطهارة اليهود

طقوس الطهارة اليهود
المصدر: صفحة إسرائيل تتكلم بالعربية
https://www.facebook.com/IsraelArabi...9714325065973/


untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 01-09-2019, 06:56 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: الأرض
العمر: 37
المشاركات: 304
معدل تقييم المستوى: 2
بودادو is on a distinguished road
افتراضي



حوض "ميكفي" يعود للقرون الوسطى بإسبانيا



حوض "ميكفي" أثري في قمران



حوض "ميكفي" في مدينة ألمانية يعود لسنة 1128 م



حوض ميكفي في جمهورية التشيك



المصدر: ويكيبيديا

https://en.wikipedia.org/wiki/Mikveh

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 01-09-2019, 07:00 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: الأرض
العمر: 37
المشاركات: 304
معدل تقييم المستوى: 2
بودادو is on a distinguished road
افتراضي

احواض الاغتسال الطقسي اليهودي

اكتشف علماء الآثار اثناء التنقيب بالقرب من جبل هيكل اورشليم نحو ١٠٠ حمّام او حوض للاغتسال الطقسي يعود تاريخها الى القرن الاول قبل الميلاد والقرن الاول بعد الميلاد.‏ ويذكر نقش يهودي يرجع الى القرن الثاني او الثالث بعد الميلاد ان مثل هذه الحمّامات كانت متوفرة «للزوار الذين هم بحاجة اليها».‏ كما وُجدت احواض اخرى في قسم من اورشليم كانت تسكنه العائلات الثرية والكهنوتية؛‏ فكل بيت تقريبا كان له حمّامه الخاص للاغتسال الطقسي.‏

كانت الحمّامات عبارة عن احواض مستطيلة الشكل تُنقَب في الصخر او تُحفَر في الارض،‏ وتُرصَف بالآجرّ او الحجارة،‏ ومن ثم تُطيَّن لمنع تسرب الماء منها.‏ وقد بلغت مساحة معظم هذه الاحواض حوالي ٨‏,١ في ٧‏,٢ متر،‏ وكانت تُنقل مياه المطر اليها بواسطة قنوات.‏ كما بلغ عمق المياه فيها ٢‏,١ مترا على الاقل،‏ ما جعل التغطيس الكليّ ممكنا عند الانحناء.‏ وفي وسط الدرج المؤدي الى الحوض كان يُبنى احيانا جدار منخفض يقسم الدرج الى قسمين.‏ ويُعتقد ان احد هذين القسمين كان مخصصا لنزول الاشخاص المنجَّسين الى حوض الاغتسال للتطهر،‏ في حين استُخدم القسم الثاني للخروج من الحوض،‏ وذلك للحؤول دون ان يتنجس المرء بعد تطهره.‏

المصدر:

https://wol.jw.org/ar/wol/d/r39/lp-a/2006763

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 01-09-2019, 07:31 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,552
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ينقصك معلومات دينية من التلمود ومن التنقيبات الآثارية عن mikveh .. فمصادرك شحيحة بالمعلومات بل ومغلوطة وتكشف عن جهل كبير بالشروط والضوابط التلمودية .. دعك من هذه المصادر ،، وراجع مواقع الحاخامات ،، ونصوص الطهارة في التلمود ،، والتنقيبات الأثرية مثل قمران وغيرها من التنقيبات في أورشليم ،، وراجع مواقع دولة إسرائيل ،، فسوف يختلف مفهومك تماما عما نقلته.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 01-09-2019, 08:27 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: الأرض
العمر: 37
المشاركات: 304
معدل تقييم المستوى: 2
بودادو is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جند الله مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ينقصك معلومات دينية من التلمود ومن التنقيبات الآثارية عن mikveh .. فمصادرك شحيحة بالمعلومات بل ومغلوطة وتكشف عن جهل كبير بالشروط والضوابط التلمودية .. دعك من هذه المصادر ،، وراجع مواقع الحاخامات ،، ونصوص الطهارة في التلمود ،، والتنقيبات الأثرية مثل قمران وغيرها من التنقيبات في أورشليم ،، وراجع مواقع دولة إسرائيل ،، فسوف يختلف مفهومك تماما عما نقلته.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

إن شاء الله، صراحة لم أركز على الجانب الفقهي للموضوع وكان هدفي من النشر لفت الإنتباه لوجود نصوص تفرض على اليهود طقوس طهارة تقتضي الغطس في أحواض أو مغاطس مائية من أجل التطهر من النجاسة، ويمكن الإستدلال بذلك على وجود هذه المنشئات المائية في الجزيرة العربية إبان البعثة النبوية وأيضا على مدى هوس الفرد اليهودي بالطهارة وقد عاش هذا الأخير في بيئة وصفها المؤرخون بالتخلف والقذارة فكيف يجتمع النقيضان ؟!

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 01-09-2019, 09:58 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,552
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

على سبيل المثال بخصوص Mikveh ليست كما في الصور، ولكن يشترط أن يكون عبارة عن حوض له مدخل تتدفق إليه المياه الطبيعية وتخرج من مكان آخر، وليس مغطسا أو حوض مغلق.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #7  
قديم 01-10-2019, 03:01 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,552
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

يمكنك الاستعانة بهذا المقال أعتقد أكثر تفصيلا ودقة


untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #8  
قديم 01-10-2019, 03:01 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,552
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

يمكنك الاستعانة بهذا المقال أعتقد أكثر تفصيلا ودقة، ومرفقا به قائمة مراجع ستساعدك في تأصيل النقولات ولكن يحتاج لترجمة.


untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #9  
قديم 01-10-2019, 06:21 PM
عضو
 Bahrain
 Female
 
تاريخ التسجيل: 05-01-2019
الدولة: المنامة
المشاركات: 8
معدل تقييم المستوى: 0
ام محسن is on a distinguished road
افتراضي

هل أجد في التلمود جميع مايتعلق بالطهارة اليهوديه ؟!

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #10  
قديم 01-10-2019, 10:30 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: الأرض
العمر: 37
المشاركات: 304
معدل تقييم المستوى: 2
بودادو is on a distinguished road
افتراضي

خُصِّص في المشناة مبحثا كاملا في قسم طهاروت (الطهارات) بعنوان: مقفاؤت (المطاهر)[1] وبالنسخة الإنجليزية: Mikvaot جمع Mikveh وتعني لغة (pools)؛ أي الأحواض أو المغاطس، دونت هذه التعليمات في فترة ( 190 - 230 م)[2]، وقد تم العثور على أحواض mikveh في مواقع أثرية في القدس تعود لفترة ما قبل الميلاد ( 100 ق.م - 70 م) [3]

كتب مُترجم المشناة مقدمة بخصوص هذا المبحث فقال:

" 6- مبحث "الآبار" - "المطاهر" :
وموضوع هذا المبحث المياه بمختلف أنواعها سواء كانت مياه الآبار أو العيون أو البرك أو القنوات، ويعالج المبحث الأحكام الخاصة بهذه المياه ونجاساتها، ومدى صلاحيتها في استخدامها كمواد للتطهر، ويتناول المبحث الموضوع في عشرة فصول تفصيلها كالتالي:

يعرض الفصل الأول الأحكام الخاصة بأنواع المياه بحسب أهميتها ويحصى منها ستة أنواع يختص كل منها بأحكام مختلفة سواء في نجاستها أو في طريقة تطهيرها وأعلى هذه الأنواع المياه العذبة الصالحة للشرب وذلك لاستخدامها في التطهير من النجاسات الشديدة كجثة الميت ومريض السيلان.

ويناقش الفصل الثاني أحكام الشك في طهارة المغطس أو المطهر والمياه التي تضاف أو تؤخذ منه وقواعد صلاحيته للاستخدام في عملية التطهير.

ويعالج الفصل الثالث أحكام البرك والمياه التي تسحب منها ومقدارها الذي يكفي التطهر.

ويذكر الفصل الرابع أحكام هطول الأمطار واختلاطها بالمياه المعدة للطهارة. وترد فى الفصل الخامس أحكام مياه البحر وحكم تطهر الإنسان بها، وتطهيره لأدواته وأمتعته كذلك فيها.

أما الفصل السادس فيعالج أحكام المطاهر الخاصة ببعض النجاسات وحكم إضافة المياه عليها أو سحب مياه منها، وحكم اتصال مطهرين عن طريق قناة أو ما شابه ذلك.

وفى الفصل السابع تناقش أحكام نقص المياه عن الحد المقرر للطهارة،واحكام البرك المنبسطة أو المسطحة غير العميقة.

وفى الفصل الثامن ترد أحكام وجوب التطهر في برك ومطاهر غير اليهود خصوصًا فى حالة الجنابة.

وفى الفصل التاسع تناقش الأحكام الخاصة بتعمبم الجسد بالمياه والمواضع التي لا يشترط وصول المياه إليها، وحكم كل ما من شأنه أن يحجز المياه عن الأشياء الطاهرة.

ويختتم المبحث في فصله العاشر بأحكام تغطيس الأدوات والأواني والأمتعة التي لحقت بها النجاسة." اهـ [4]

النصوص التشريعية (الحالاخاه)[5] الخاصة ب Mikveh ثابثة لكنّ اجتهادات الحاخامات تختلف من فترة لأخرى على شكل فقه معاصر، فبظهور تقنيات أو تكنولوجيا جديدة ، تظهر تساؤلات فقهية جديدة على الحاخامات إيجاد حلول لها، كجواز استعمال الخرسانة المسلحة والتبليط[6]. لذلك قد نجد تباينا بين أقوال الحاخامات في بعض الجزئيات وذلك لبعد الفترة الزمنية بينهم.

مقال المشاركة الأولى منشور على موقع الوزارة الخارجية الإسرائلية[6].

سأحاول إن شاء الله إضافة النصوص الخاصة بال Mikveh.
_______________________
1- د.مصطفى عبد المعبود، ترجمة متن (المشنا)، (مكتبة النافذة، الجيزة،2007)، القسم السادس طهاروت الطهارات، صفحة 385.
2- https://www.sefaria.org/Mishnah_Mikvaot
3- موقع المكتبة اليهودية الإفتراضية،موضوع Mikveh، تحت عنوان ( History & Archaeology ).
4- د.مصطفى عبد المعبود، المصدر السابق صفحة 39 و 40.
5- الحالاخاه هي النصوص التشريعية اليهودية المستمدة من التوراة والتلمود بشقيه؛ المشناة والجيمارا.
6- موقع المكتبة اليهودية الإفتراضية،موضوع Mikveh، آخر فقرة.
7- https://mfa.gov.il/MFAAR/IsraelExper...%A7%D9%85.aspx

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
من, الطهارة, طقوس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
الساعة الآن 09:43 AM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لمنتدى آخر الزمان©