بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحْمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ) [النمل: 82]
منتـدى آخـر الزمـان  

العودة   منتـدى آخـر الزمـان > منتدى جند الله > مناقشة الأبحاث والدراسات

مناقشة الأبحاث والدراسات
           


               
 
  #1  
قديم 02-14-2019, 12:21 AM
موقوف
 Algeria
 Female
 
تاريخ التسجيل: 18-07-2017
الدولة: أرض الله
المشاركات: 348
معدل تقييم المستوى: 0
طمطمينة is on a distinguished road
افتراضي مناقشة : رقية للتخلص من الكسل والضعف

السلام عليكم ورحمة الله

جزاكم الله خيرا وبارك فيكم على هذا البحث .

كثير ممّن يشتكون ..أو يعانون من هذه الظاهرة ..لا يعرفون إن كان ما بهم هو مرض عضوي أو روحي أو طبع .. فعلى الشخص إذن أن يجرّب كل الوسائل .. من علاج عضوي وعلاج روحي ومحاربة الطبع لتغييره .. لكي يتحرر من هذا القيد .


untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-14-2019, 05:14 AM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,587
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وخيرا جزاكم الله وبارك فيكم

غير المتخصص لا يمكنه أن يشخص معاناته إن كانت سحرا أم لا، وما ذكرته من رقية يدخل في عمل الاختبارات التي يقوم بها المعالج لفصل ما هو عضوي عما هو روحي، وهذا ما يميز المعالج عن الراقي عن الطبيب البشري. فإن كان كل إنسان يمكن أن يرقي نفسه بهذه الرقية أو غيرها من الرقى، فلا يمكن أن نطلق عليه معالج، وإنما راق، فقد يرقي الإنسان نفسه، أو غيره، وإما يرقيه غيره.

لكن توظيف الرقية كأداة للتشخيص فهذا يدخل في نطاق عمل المعالج الشرعي، وبذلك فإن عمل المعالج يتجاوز عمل الراقي، وإن كان الناس يخلطون بينهما، ولا زال الكثير جدا من الرقاة يساوون أنفسهم بالمعالجين، وكثير ممن يزاولون العلاج بجهالة يطلقون على أنفسهم مسمى راق، وهو ما لا يمكن أن يفعله معالج تمرس على العلاج، ويعي ويدرك تماما ما يقوم به، وهذا يدل على جهله، أو أنه مدعي.

فالرقية من أهم أدوات المعالج إن أحسن توظيفها، أعطته دلالات ومؤشرات تساعده في تشخيص الحالة، مما يعيد توجيه طريقة تعامله مع الحالة بما يناسبها من تقنيات وآليات العلاج. ما ذكرناه مسبقا من مهارات توظيف الرقية، لا يتقنه الراقي الذي يحفظ عددا من الرقى، أو يحفظ المصحف كاملا عن ظهر قلب.

وهذه المهارات إن أتقنها المعالج، كانت قراراته صائبة، وأحكامه صحيحة عند تشحيصه للحالة، وهذا ما يبهر الجن، فينظرون للمعالج نظرة إجلال وتقدير، لأنه استطاع بما لديه من ملكات أن يرى بعين البصيرة من عالم الجن ما لا يراه غيره من البشر، بل ربما يرى أكثر مما يراه الجن أنفسهم، لأن السحرة يسحرون بأسحار إخفاء لأسحارهم، حتى الجن أنفسهم لا يرونها لكن المعالج ببصيرته وعلمه يمكنه أن يكشف وجودها، فتبطل أسحار الإخفاء، وتضعف الأسحار، وهذا مما يذهب بهيبة الساحر الجني أمام خدامه وأعوانه. لأن الساحر يتعالى ويترفع عليهم بخططه المبهرة والمعجزة، وبكشف المعالج لها يطيح بهيبة هذا الساحر، وبالتالي يحرض أعوانه المستضعفين ضده.

التشخيص السليم هو نصف الطريق إلى الشفاء، والتشخيص لا يقف فقد عند أول جلسة كشف فحسب، بل إن التشخيص يستمر في كل جلسة علاج لا يتوقف. لأن الساحر لن يعدم حيله في مراوغة المعالج من جهة، ومن جهة أخرى فالساحر أهد مسبقا العديد من الأسحار مما لا حصر له لإفشال مهمة المعالج، فهو متحسب لكل مواجهة. لذلك فالتشخيص عملية مستمرة لا تتوقف في كل جلسة، بل في كل دقيقة أثناء الجلسات، نتيجة التعامل مع المستجدات من ردود الفعل لكل رقية أثناء الجلسة.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 03-24-2019, 05:09 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 08-05-2016
الدولة: ارض الله
المشاركات: 257
معدل تقييم المستوى: 4
عبد الرحمن الحجازي is on a distinguished road
افتراضي

جزاكم الله خيرا

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-13-2019, 01:17 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 02-04-2019
الدولة: الأردن
العمر: 56
المشاركات: 23
معدل تقييم المستوى: 0
أبوعبدالرحمن عبد is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خير ونفع بك..

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 04-15-2019, 02:54 PM
موقوف
 Algeria
 Female
 
تاريخ التسجيل: 18-07-2017
الدولة: أرض الله
المشاركات: 348
معدل تقييم المستوى: 0
طمطمينة is on a distinguished road
افتراضي

السلام عايكم ورحمة الله

- يعقدُ الشَّيطانُ على قافيةِ رأسِ أحدِكم باللَّيلِ بحبلٍ فيهِ ثلاثُ عقدٍ فإنِ استيقظَ فذَكرَ اللَّهَ انحلَّت عقدةٌ فإذا قامَ فتوضَّأَ انحلَّت عقدةٌ فإذا قامَ إلى الصَّلاةِ انحلَّت عقدُهُ كلُّها فيصبحُ نشيطًا طيِّبَ النَّفسِ قد أصابَ خيرًا وإن لم يفعل أصبحَ كسلًا خبيثَ النَّفسِ لم يصب خيرًا

الراوي : أبو هريرة | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح ابن ماجه
الصفحة أو الرقم: 1102 | خلاصة حكم المحدث : صحيح |


- أنَّ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، قالَ: يَعْقِدُ الشَّيْطَانُ علَى قَافِيَةِ رَأْسِ أحَدِكُمْ إذَا هو نَامَ ثَلَاثَ عُقَدٍ، يَضْرِبُ كُلَّ عُقْدَةٍ مَكَانَهَا: عَلَيْكَ لَيْلٌ طَوِيلٌ فَارْقُدْ، فَإِنِ اسْتَيْقَظَ فَذَكَرَ اللَّهَ انْحَلَّتْ عُقْدَةٌ، فإنْ تَوَضَّأَ انْحَلَّتْ عُقْدَةٌ، فإنْ صَلَّى انْحَلَّتْ عُقَدُهُ كُلُّهَا، فأصْبَحَ نَشِيطًا طَيِّبَ النَّفْسِ، وإلَّا أصْبَحَ خَبِيثَ النَّفْسِ كَسْلَانَ.

الراوي : أبو هريرة | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري
الصفحة أو الرقم: 3269 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح] |


- شاهدت مرّة فيديو يتكلم فيه الخطيب عن فضل صلاة الفجر، وممّا أتذكره من كلامه هو قوله فيما معناه :" بأن الشيطان يعقد للانسان ثلاث عقد [ كما هو موضح في الحديثين أعلاه ] كل ليلة ، فإن استيقظ وتوضأ وصلّى حُلَّت تلك العُقد ، لكن .. ماذا عن الأيام التّي لم يستيقظ فيها ..والتّي عقد له الشيطان فيها ..ثلاث عقد ..فثلاث عقد ..فثلاث عقد ..عدد كبير من العقد ؟! "

فاستنتجت من هذا التساؤل ..أنّ تلك العقد المتراكمة عبر الوقت يمكن أن تؤثر على الإنسان وتجعله أكثر كسلا ..[ هذا إن تمّ إبعاد فرضيات الإصابة بالعين أو السحر او الأمراض العضوية و بكون الإنسان كسولا بطبعه وبأنّ الكسل هو سمّة في شخصيته]..فتجعله يحس بالثقل والكسل حتّى وإن قام وتوضأ وصلّى .

والله أعلم .

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 04-15-2019, 04:19 PM
عضو
 Yemen
 Male
 
تاريخ التسجيل: 28-03-2019
الدولة: يمن
المشاركات: 70
معدل تقييم المستوى: 1
عامر is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم

في حالة التخاذل يسمى كسلا
وفي حالة عدم الارادة يسمى عجزا
اما في حالة عدم القدرة فهل يطلق على هذا كسلا؟!
مثلا انسان مريض لم يستطع ان يستيقظ للصلاة بسبب علة وهي المرض هل نطلق عليه كسول او خبيث النفس، في حين انه لو استطاع القيام للصلاة لقام.

مصطلحات اللغة العربية كثيرة جدا، ف لابد ان يركز المرء مع مايقرأ حتى تضح له الصورة الكاملة.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #7  
قديم 04-15-2019, 04:48 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,587
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عامر مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
في حالة التخاذل يسمى كسلا
وفي حالة عدم الارادة يسمى عجزا
اما في حالة عدم القدرة فهل يطلق على هذا كسلا؟!
مثلا انسان مريض لم يستطع ان يستيقظ للصلاة بسبب علة وهي المرض هل نطلق عليه كسول او خبيث النفس، في حين انه لو استطاع القيام للصلاة لقام.
مصطلحات اللغة العربية كثيرة جدا، ف لابد ان يركز المرء مع مايقرأ حتى تضح له الصورة الكاملة.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

برجاء ذكر مصدر هذه المعلومات

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #8  
قديم 04-15-2019, 06:47 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,587
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طمطمينة مشاهدة المشاركة
- شاهدت مرّة فيديو يتكلم فيه الخطيب عن فضل صلاة الفجر، وممّا أتذكره من كلامه هو قوله فيما معناه :" بأن الشيطان يعقد للانسان ثلاث عقد [ كما هو موضح في الحديثين أعلاه ] كل ليلة ، فإن استيقظ وتوضأ وصلّى حُلَّت تلك العُقد ، لكن .. ماذا عن الأيام التّي لم يستيقظ فيها ..والتّي عقد له الشيطان فيها ..ثلاث عقد ..فثلاث عقد ..فثلاث عقد ..عدد كبير من العقد ؟! "
فاستنتجت من هذا التساؤل ..أنّ تلك العقد المتراكمة عبر الوقت يمكن أن تؤثر على الإنسان وتجعله أكثر كسلا ..[ هذا إن تمّ إبعاد فرضيات الإصابة بالعين أو السحر او الأمراض العضوية و بكون الإنسان كسولا بطبعه وبأنّ الكسل هو سمّة في شخصيته]..فتجعله يحس بالثقل والكسل حتّى وإن قام وتوضأ وصلّى .
والله أعلم .
كل مسلم يستيقظ يذكر الله ويتوضأ ويصلي الفرائض وبهذا تبطل الأسحار، فلا لزوم لهذا التكلف.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #9  
قديم 04-16-2019, 12:59 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: الأرض
العمر: 37
المشاركات: 304
معدل تقييم المستوى: 3
بودادو is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طمطمينة مشاهدة المشاركة
السلام عايكم ورحمة الله
- يعقدُ الشَّيطانُ على قافيةِ رأسِ أحدِكم باللَّيلِ بحبلٍ فيهِ ثلاثُ عقدٍ فإنِ استيقظَ فذَكرَ اللَّهَ انحلَّت عقدةٌ فإذا قامَ فتوضَّأَ انحلَّت عقدةٌ فإذا قامَ إلى الصَّلاةِ انحلَّت عقدُهُ كلُّها فيصبحُ نشيطًا طيِّبَ النَّفسِ قد أصابَ خيرًا وإن لم يفعل أصبحَ كسلًا خبيثَ النَّفسِ لم يصب خيرًا
الراوي : أبو هريرة | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح ابن ماجه
الصفحة أو الرقم: 1102 | خلاصة حكم المحدث : صحيح |
- أنَّ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، قالَ: يَعْقِدُ الشَّيْطَانُ علَى قَافِيَةِ رَأْسِ أحَدِكُمْ إذَا هو نَامَ ثَلَاثَ عُقَدٍ، يَضْرِبُ كُلَّ عُقْدَةٍ مَكَانَهَا: عَلَيْكَ لَيْلٌ طَوِيلٌ فَارْقُدْ، فَإِنِ اسْتَيْقَظَ فَذَكَرَ اللَّهَ انْحَلَّتْ عُقْدَةٌ، فإنْ تَوَضَّأَ انْحَلَّتْ عُقْدَةٌ، فإنْ صَلَّى انْحَلَّتْ عُقَدُهُ كُلُّهَا، فأصْبَحَ نَشِيطًا طَيِّبَ النَّفْسِ، وإلَّا أصْبَحَ خَبِيثَ النَّفْسِ كَسْلَانَ.

الراوي : أبو هريرة | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري
الصفحة أو الرقم: 3269 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح] |
- شاهدت مرّة فيديو يتكلم فيه الخطيب عن فضل صلاة الفجر، وممّا أتذكره من كلامه هو قوله فيما معناه :" بأن الشيطان يعقد للانسان ثلاث عقد [ كما هو موضح في الحديثين أعلاه ] كل ليلة ، فإن استيقظ وتوضأ وصلّى حُلَّت تلك العُقد ، لكن .. ماذا عن الأيام التّي لم يستيقظ فيها ..والتّي عقد له الشيطان فيها ..ثلاث عقد ..فثلاث عقد ..فثلاث عقد ..عدد كبير من العقد ؟! "
فاستنتجت من هذا التساؤل ..أنّ تلك العقد المتراكمة عبر الوقت يمكن أن تؤثر على الإنسان وتجعله أكثر كسلا ..[ هذا إن تمّ إبعاد فرضيات الإصابة بالعين أو السحر او الأمراض العضوية و بكون الإنسان كسولا بطبعه وبأنّ الكسل هو سمّة في شخصيته]..فتجعله يحس بالثقل والكسل حتّى وإن قام وتوضأ وصلّى .
والله أعلم .
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

قد تكون هذه العقد خاصة بالمصلي دون غيره لينام عن صلاته إذ يوجد من تاركي الصلاة من يستيقظون باكرا وهم في حالة نشاط، في رأيي قبل الجواب عن مسألة تراكم العقد يجب أن نبحث في طبيعة هذه العقد وفي الموضع التشريحي الذي يعبث فيه الشيطان، ذكرت قافية الرأس في الحديث، قد تكون البصلة السيسائية هي المستهدفة

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للتخلص, من, مناقشة, الكسل, رقية, والضعف


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
الساعة الآن 05:24 PM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لمنتدى آخر الزمان©