بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحْمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ) [النمل: 82]
منتـدى آخـر الزمـان  

العودة   منتـدى آخـر الزمـان > منتدى جند الله > مناقشة الأبحاث والدراسات

مناقشة الأبحاث والدراسات
           


               
 
  #1  
قديم 05-01-2019, 12:04 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: ارض الله
المشاركات: 364
معدل تقييم المستوى: 3
ميراد is on a distinguished road
افتراضي مفاهيم حول العقل و الروح

بسم الله الرحمن الرحيم
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جند الله مفاهيم العقل الروح
الوسوسة سحر على الروح والعقل كامن في الروح، بدون تعقل لن تنتقل الفكرة الموسوس بها.


أفهم أن السحر هدفه الروح؛ إلا أن هناك حصانة ربانية لهذه الروح يعجز الشيطان عن العبث بها مباشرة (..الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي..) [الإسراء: ٨٥]، وأمام هذا العجز القدري للشيطان وبمكر منه يتسلط هذا الأخير بالسحرعلى العقل بحيث يتم التشويش على الأفكار الطيبة التي يمكن أن ترد إلى الروح بصفته الناقل لهذه الأفكار، و ذلك إما تصل مشوهة أو لا تصل بالمرة. فنجد أنه بهذا العقل المسحور لا يصل للروح إلا ماخبث.

-هل يملك العقل رفض أو قبول الوسوسة؟؟ هل قوة أو ضعف الروح تؤثر على العقل، و قد تمنحه بعض الحصانة من الوسوسة؟؟








untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05-01-2019, 02:01 AM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,685
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هل الحصانة الربانية على الروح مطلقة أم مقيدة؟

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-01-2019, 05:34 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 08-05-2016
الدولة: ارض الله
المشاركات: 257
معدل تقييم المستوى: 4
عبد الرحمن الحجازي is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جند الله مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هل الحصانة الربانية على الروح مطلقة أم مقيدة؟


الله اعلم لو كانت الحصانة الربانية مطلقة لكل البشر لما اصيب أحد بأذى الشياطين. وهذه الحصانة القدرية تزول بإذن الله وبقدره فتزول هذه الحصانة فيتسلط الشيطان على الروح




untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05-01-2019, 11:52 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: ارض الله
المشاركات: 364
معدل تقييم المستوى: 3
ميراد is on a distinguished road
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

ترد الروح في القرآن بعدة معاني وبحسب سياق الآيات و موضع ذكرها وهذا له تفصيل، أما الروح التي قرنها الله تعالى بالإنسان فالشيطان لا سلطان له عليها قبل أن تنفخ ووقت النفخ في الإنسان لإقتران هذه العملية بقدرة الخلق و قد اختص الله تعالى بها نفسه، و لم يهبها جلت قدرته إلا لمن يشاء من خلقه، كما هو الحال لعيسى بن مريم عليهما السلام (..وَإِذْ تَخْلُقُ مِنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ بِإِذْنِي فَتَنفُخُ فِيهَا فَتَكُونُ طَيْرًا ) [المائدة: ١١٠].وأكيد للشيطان مكر لسد هذا العجز من عبث بأجساد البشر و هذا موضوع آخر.

أما ما اقترن بالروح من وسوسة التي هي عبارة عن أفكار و أحاسيس، يلزم أن يكون الإنسان على علم بماهيتها حتى تصل إلى الروح، و خروج الإنسان من بطن أمه و هو لا يعلم شيئا يثبط نشاط الشيطان إلى حين، يقول الله تعالى (وَاللَّـهُ أَخْرَجَكُم مِّن بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ لَا تَعْلَمُونَ شَيْئًا وَجَعَلَ لَكُمُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَالْأَفْئِدَةَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ) [النحل: ٧٨]، و من ثم يبدء الشيطان في الإشتغال على هذه الموصلات الروحية[السمع البصر و الفؤاد]و ما اقترن بها من حواس، حتى يتم إيصال ما يريد من وسوسة إلى الروح.

في انتظار التعليقات قبل الإسترسال.

هذا و الله أعلم.

untitled-1897878783.png (1235×227)



التعديل الأخير تم بواسطة ميراد ; 05-01-2019 الساعة 11:55 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مفاهيم, الرؤى, العقل, حول


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
الساعة الآن 04:49 PM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لمنتدى آخر الزمان©