بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحْمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ) [النمل: 82]
منتـدى آخـر الزمـان  

العودة   منتـدى آخـر الزمـان > المنتدى الإسلامي > حوارات دينية > السيرة والتاريخ

السيرة والتاريخ
دراسة علوم السيرة والتاريخ الإسلامي والأمم والممالك.

               
 
  #1  
قديم 03-16-2020, 10:17 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 13-02-2020
الدولة: أرض الله
المشاركات: 79
معدل تقييم المستوى: 1
محمد عبد الوكيل is on a distinguished road
افتراضي نبيّنا محمد صلى الله عليه وسلم

بسم الله الرحمن الرحيم


موضوع مفتوح لطرح ما يوفقنا الله تعالى إليه من مناقب ومحاسن نبينا عليه الصلاة والسلام في مختلف المجالات.



untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03-19-2020, 10:48 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 13-02-2020
الدولة: أرض الله
المشاركات: 79
معدل تقييم المستوى: 1
محمد عبد الوكيل is on a distinguished road
افتراضي

من شواهد علمه عليه الصلاة والسلام بالطب:

صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال (أيُّما طبيبٍ تَطبَّبَ على قَومٍ لا يُعرَفُ لهُ تَطَبُّبٌ قبلَ ذلكَ فأعْنَتَ فهوَ ضامِنٌ)[1]

وفي رواية (مَن تطبَّبَ ولا يُعلَمْ منه طِبٌّ فهوَ ضامنٌ)[2]

ومما يُستفاد من الحديثين نهي الرسول صلى الله عليه وسلم عن تطبب من لا يُعرف له تطبب، وعن التطبب بدون علم.

ونعلم للنبي صلى الله عليه وسلم تطببا عضويا وروحيا؛ وحاشاه الله تعالى أن يقول ما لا يفعل أو أن ينهى عن أمر ويأتي بمثله، ومنه نستنتج أنه صلى الله عليه وسلم كان طبيبا يُعرف له التطبب في قومه سواء في الطب العضوي أو الطب الروحي.

__________

[1]الراوي : بعض الوفد | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح أبي داود
الصفحة أو الرقم: 4587 | خلاصة حكم المحدث : حسن |
[2]الراوي : عبدالله بن عمرو | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح أبي داود
الصفحة أو الرقم: 4586 | خلاصة حكم المحدث : حسن | انظر شرح الحديث رقم 29916
التخريج : أخرجه أبو داود (4586) واللفظ له، والنسائي (4830)، وابن ماجه (3466) مطولاً.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 03-21-2020, 11:17 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 13-02-2020
الدولة: أرض الله
المشاركات: 79
معدل تقييم المستوى: 1
محمد عبد الوكيل is on a distinguished road
افتراضي

جاء في الأثر:

وقالَ الحَاكِمُ النَّيْسابوريُّ (ت: 405هـ): (حَدَّثَنَا أَبو العَبَّاسِ محمدُ بنُ يعقوبَ ثَنا العبَّاسُ بنُ محمدٍ الدُّورِيُّ ثَنا يَعقوبُ بنُ إِبراهيمَ بنِ سَعدٍ ثَنا أَبي عَن صَالحِ بنِ كَيسانَ ثَنا إِسماعِيلُ بنُ مُحَمَّدِ بنِ سَعْدٍ أَنَّ أَبَا بَكْرِ بنِ سُلَيمَانَ بنِ أَبي حَثْمَةَ القُرَشِيُّ حَدَّثَهُ: أَنَّ رَجُلاً مِن الأَنصَارِ خَرَجَتْ بهِ نَمْلَةٌ فَدُلَّ أَنَّ الشِّفَاءَ بنتَ عَبدِ اللهِ تَرْقِي مِنَ النَّمْلَةِ فَجَاءَهَا فَسَأَلَهَا أَن تَرْقِيَهُ فَقَالَتْ: وَاللهِ مَا رَقَيْتُ مُنذُ أَسْلَمْتُ فَذَهَبَ الأَنْصَارِيُّ إِلَى رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَخْبَرَهُ بالَّذِي قَالَتِ الشِّفَاءُ فَدَعَا رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الشِّفَاءَ فَقَالَ : (( اعْرضِي عَلَيَّ)) فَأعرضتهَا عَلَيْهِ فَقَالَ: (( ارْقِيهِ وَعَلِّمِيهَا حَفْصَةَ كَمَا عَلَّمْتِيهَا الكِتَابَ)) . هَذَا حَدِيثٌ عَلَى شَرْطِ الشَّيْخَينِ، وَقَدْ سَمِعَهُ أَبو بَكْرٍ بنُ سُليمَانَ مِن جَدَّتِهِ). [المستدرك: 576]

وفي رواية: "وحدثني بكر بن الهيثم، قال: حدثنا عبد الرَّزَّاقِ عَنْ مَعْمَرٍ عَنِ الزُّهْرِيِّ عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُقْبَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ لِلشِّفَاءِ بِنْتِ عَبْدِ اللَّهِ الْعَدَوِيَّةِ مِنْ رَهْطِ عُمَرَ بن الخطاب: ألا تعلمين حفصة رقنة النَّمْلَةِ كَمَا عَلَّمْتِهَا الْكِتَابَةَ، وَكَانَتِ الشِّفَاءُ كَاتِبَةً فِي الْجَاهِلِيَّةِ."ا.هـ [1]





وفي الحديث:

(إِعرِضوا عليَّ رُقاكم ، لا بأس بالرُّقى ما لم يكن فيه شركٌ)[2]

كان الرسول صلى الله عليه وسلم إمام الرقية والعلاج الشرعي لجمعه بين مختلف العلوم وعلى رأسها علم التوحيد وعلم الطب العضوي والعلوم الجنيّة، فكان المسلمون يعرضون عليه رقاهم، وإن كان من ظاهر نص الحديث أن الهدف من العرض هو الوقوف على شركية الرقى، إلا أننا نعلم أن صياغة الرقى فن يحتاج لعلم كثير، خاصة إذا كانت الرقية خاصة بمرض معيّن؛ سواء كان مرضا عضويا أو روحيا؛ على المعالج الإحاطة به من جوانبه العدة ويفهم طرق عمل الشياطين ليصوغ رقية نافعة بإذن الله تعالى.

وقد يقع الراقي في الشرك من غير قصد في سوء صياغته للرقية فتستغل الشياطين ذلك في أذيته والمريض.

كان النبي صلى الله عليه وسلم عليما بهذا الفن لذلك كان أهل التخصص يستشيرونه ويعرضون عليه.
وجود معالج بحجم النبي صلى الله عليه وسلم في المجتمع المسلم يجعله قبلة للمرضى، وليس لعداوة الشياطين زمن معين دون غيره فهم يحاربون البشر عموما والمسلمين خصوصا منذ آدم عليه السلام إلى يومنا؛ قال تعالى (يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ادْخُلُوا فِي السِّلْمِ كَافَّةً وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ)[البقرة:208]، ولا شك أنهم تعرضوا للمسلمين آنذاك بالمس والسحر ليصدوهم عن عبادة الله عز وجل، ولا شك في تصدي النبي صلى الله عليه وسلم لكيدهم بالكيد المضاد وهو علم الرقية والعلاج الشرعي.

لكن انشغاله عليه الصلاة والسلام بتبليغ الوحي وإدارة شؤون الدولة وتعليم المسلمين دينهم ودفع كيد شياطين الإنس والقيام بواجباته اتجاه أهله ورعيته، كل هذا وغيره سيحول بينه وبين التفرغ لعلاج المرضى، لذلك أظن والله تعالى أعلم أنه دون كتبا في هذا العلم وعلّمه بعض أصحابه لينشروه بين المسلمين ويعالجوا مرضاهم ولم يتركهم عرضة للشياطين. والله أعلم.




______________
النملة في لسان العرب: (... والنَّمْلة شيء في الجسد كالقرْح وجمعها نَمْل، وقيل: النَّمْل والنَّمْلة قُروح في الجنب وغيره)
[1] فتوح البلدان المؤلف: أحمد بن يحيى بن جابر بن داود البَلَاذُري (المتوفى: 279هـ) الناشر: دار ومكتبة الهلال- بيروت عام النشر: 1988 م، صفحة 454.
[2] الراوي : عوف بن مالك الأشجعي | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح الجامع | الصفحة أو الرقم: 1048 | خلاصة حكم المحدث : صحيح |

untitled-1897878783.png (1235×227)



التعديل الأخير تم بواسطة محمد عبد الوكيل ; 03-21-2020 الساعة 11:21 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
محمد, الله, صلى, عليه, نبيّنا, وسلم


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
تابعونا عبر تويتر تابعونا عبر فيس بوك
الساعة الآن 05:50 AM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لمنتدى آخر الزمان©