بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحْمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ) [النمل: 82]
منتـدى آخـر الزمـان  

العودة   منتـدى آخـر الزمـان > منتدى الدابة أولى علامات الساعة الكبرى > الدابة المهدية

الدابة المهدية
           


               
 
  #11  
قديم 03-07-2014, 02:38 PM
عضو
 Algeria
 Female
 
تاريخ التسجيل: 19-12-2013
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,260
معدل تقييم المستوى: 8
صبح is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جند الله
وحتى هذه اللحظة لم أقف على معنى صحيح مقبول لكلمة [المسيح] معرفة بألف ولام بل كل ما وقفت عليه من تفسيرات محض خرافات وخزعبلات لا يليق بعالم أن يتفوه بها مما يدل على أنها قد تكون من الإسرائيليات

وفيكم بارك الله..
البعض فسّر كلمة المسيح على أنّ عيسى بن مريم كان يمسح بيده على المرضى كالأكمه والأبرص ومن به علّة فيشفى باذن الله...، هذا التفسير أقرب في ظنّي الى التصديق.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #12  
قديم 03-07-2014, 02:50 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 8,165
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كريمة سلام
اقتباس:

وفيكم بارك الله..
البعض فسّر كلمة المسيح على أنّ عيسى بن مريم كان يمسح بيده على المرضى كالأكمه والأبرص ومن به علّة فيشفى باذن الله...، هذا التفسير أقرب في ظنّي الى التصديق.



رسول الله صلى الله عليه وسلم فعل هذا وأكثر منه ولم يقل الله عنه [المسيح] والأدلة على هذا كثيرة وفيرة .. بل فعل المسيح عليه السلام ما هو أعظم من المسح على المرضى وهو إحياء الموتى بإذن ربه .. لكن الدجال سيزعم أنه من أحيى وليس الله عز وجل .. فهل إحياء الموتى يسمى مسحا؟!!

لاحظي أن [المسيح] معرفة .. وأصل الكلمة [مسح] .. و[مسيح] صيغة مبالغة

قال تعالى: (وَوَهَبْنَا لِدَاوُودَ سُلَيْمَانَ نِعْمَ الْعَبْدُ إِنَّهُ أَوَّابٌ * إِذْ عُرِضَ عَلَيْهِ بِالْعَشِيِّ الصَّافِنَاتُ الْجِيَادُ * فَقَالَ إِنِّي أَحْبَبْتُ حُبَّ الْخَيْرِ عَنْ ذِكْرِ رَبِّي حَتَّى تَوَارَتْ بِالْحِجَابِ * رُدُّوهَا عَلَيَّ فَطَفِقَ مَسْحًا بِالسُّوقِ وَالْأَعْنَاقِ) [ص: 30؛ 33] فهل هناك توافق بين كلمة (مَسْحًا)و[مسح

والذي سماه [المسيح] هو الله عز وجل لقوله تعالى: (إِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ) [آل عمران: 45] .. أي التسمية ليست اجتهادا من بشر أو ملك أو جان ... وإنما هي تسمية من الله عز وجل لقوله: (إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ) فالذي بشر هوالله والذي سماه هو الله .. وعليه فاسم المسيح ليس لقب أضفاه الناس عليه لأنه يمسحهم فيشفوا .. ولكن اسمه وحي من الله تعالى .. فما هو مراد الله عز وجل من المسمى؟

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #13  
قديم 03-07-2014, 10:11 PM
موقوف
 Saudi Arabia
 Female
 
تاريخ التسجيل: 06-03-2014
الدولة: السعودية
المشاركات: 26
معدل تقييم المستوى: 0
مريم is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هل للأسماء دلالة للاصابة بالسحر ؟مثلا أسم الدابة الحقيقي هل يكون من الاسماء التي تصاب سريعا بالسحر ..فكلمة السحر تبدأ بحرف السين والنبي سليمان علية السلام والنبي موسى في أسمهما حرف السين وكلاهما لهما قصة مع السحر .والمسيح عيسى بن مريم سماه الله وفي اسمه حرف السين ..والدابة ستحصل على عصا موسى وخاتم سليمان عليهما السلام وقد تكون المسيح .. اذا الدابة (السحر -سليمان-موسى -المسيح عيسى) وكأن قصتها تبدأ مع السحر(سحر الأمم) ثم ستملك خاتم سليمان وعصا موسى وقد تكون المسيح .والكلمات لها دلالة ولذلك ذكرت الدابة ولم يذكر اسمها الصريح فلانة كذلك الدجال قد يكون اسمه مذكور في القران الكريم بشكل غير صريح لانه اكبر فتنه على الارض وكيف سيفتن الناس بة اذا ذكر صراحة ..لذا الدابة هي من تكلم الناس اي تفضح الدجال الذي اخفي اسمة في القران الكريم وذكر في الاحاديث النبوية بينما ذكر اسم الدابة في القران الكريم والاحاديث النبوية..هذا ما وصلت الية والله أعلم فأن أصبت فمن الله وأن أخطأت فمن الشيطان.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #14  
قديم 03-08-2014, 07:47 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 8,165
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هل للأسماء دلالة للاصابة بالسحر ؟مثلا أسم الدابة الحقيقي هل يكون من الاسماء التي تصاب سريعا بالسحر ..فكلمة السحر تبدأ بحرف السين والنبي سليمان علية السلام والنبي موسى في أسمهما حرف السين وكلاهما لهما قصة مع السحر .والمسيح عيسى بن مريم سماه الله وفي اسمه حرف السين ..والدابة ستحصل على عصا موسى وخاتم سليمان عليهما السلام وقد تكون المسيح .. اذا الدابة (السحر -سليمان-موسى -المسيح عيسى) وكأن قصتها تبدأ مع السحر(سحر الأمم) ثم ستملك خاتم سليمان وعصا موسى وقد تكون المسيح .

والكلمات لها دلالة ولذلك ذكرت الدابة ولم يذكر اسمها الصريح فلانة كذلك الدجال قد يكون اسمه مذكور في القران الكريم بشكل غير صريح لانه اكبر فتنه على الارض وكيف سيفتن الناس بة اذا ذكر صراحة .. لذا الدابة هي من تكلم الناس اي تفضح الدجال الذي اخفي اسمة في القران الكريم وذكر في الاحاديث النبوية بينما ذكر اسم الدابة في القران الكريم والاحاديث النبوية..هذا ما وصلت الية والله أعلم فأن أصبت فمن الله وأن أخطأت فمن الشيطان.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

سبق وبينت أن الدابة لن تحصل على عصا موسى ولا على هاتم سليمان .. فعصا موسى بحسب أحجام زمانه لا يقوى بشرمن أهل زماننا على حملها .. هذا فضلا عن ضياعها وفقدها فمحال أن تعمر طيلة هذه الملايين من السنين .. أما خاتم سليمان فمحال كذلك يتطابق مع حجم أصابع امرأة من زماننا .. ولكنها تتخذ عصا كعصا موسى وخاتم كخاتم سليمان عليهما السلام

أما السحر للدابة فلا يتم على اسمها كسائر البشر فمستبعد إنما يسحر لها على خصائصها التي يدركها الجن ولا يمكن للبشر مثلنا ادراكها .. فهم يدركون خصائصها منذ القدم

واسم الدجال لن يذكر صراحة وإما يذكر بصفاته المميزة له .. فمن الخطأ البحث عنه باسم الدجال

والدابة تعرب عندي حال لصاحبه محذوف تقديره امرأة دابة من الأرض .. وتكلمهم الكلام صفة خاصة بالبشر والتاء للتأنيث مما دل على أنها امرأة .. فهي تدب من الأرض إلى خارجها

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #15  
قديم 03-08-2014, 09:18 PM
عضو
 Algeria
 Female
 
تاريخ التسجيل: 19-12-2013
الدولة: الجزائر
المشاركات: 110
معدل تقييم المستوى: 7
قطوف الخير is on a distinguished road
افتراضي

أظن أن الأنسب هو الأخذ بظاهر النص فيما يخص عصى موسى وخاتم سليمان عليهما السلام
فبما أن الله تعالى هو من سيجري على يديها الآيات فهو سبحانه قادر على جعلها مناسبة أيضا لحجم امراة من زماننا من حيث الوزن والحجم ,والله أعلم .

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #16  
قديم 03-08-2014, 10:08 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 8,165
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قطوف الخير
أظن أن الأنسب هو الأخذ بظاهر النص فيما يخص عصى موسى وخاتم سليمان عليهما السلام
فبما أن الله تعالى هو من سيجري على يديها الآيات فهو سبحانه قادر على جعلها مناسبة أيضا لحجم امراة من زماننا من حيث الوزن والحجم ,والله أعلم .
لا يمكن الأخذ بظاهر النص ونغفل الحقائق فننصرف بعيدا عن الواقع .. أما مسألة أن الله قادر على تغيير حجم الأشياء فهذا ممكن .. ولكن الركون إلى هذا الاحتمال في غياب الدليل هو إسلام العقل للخيال والأوهام ويعد هروب من الواقع

فإن كانت عصا موسى عليه السلام ضخمة الحجم فهذا يثبت حديث النبي عليه الصلاة والسلام بتناقص أحجام البشر وأنهم كانوا عمالقة .. وهذا سيقلب الموازين وسيجعل من الحق باطلا ويؤدي إلى تناقض وتضارب الشرع مع بعضه البعض

فكيف عبر موسى وقومه البحر في ساعة من نهار رغم أن عرض البحر الأحمر يستغرق عبوره مشيا على الأقدام عدة أيام وبالسفن يومان؟ إلا أن يكون بني إسرائيل حينها كانوا عمالقة فلا يعد عرض البحر بالنسبة لهم مسافة طويلة كما هو اليوم درجة أن فرعون اغتر بقصر المسافة بالنسبة له فاتبعهم ظنا منه أنه سيلحق بهم ..وهذا تصرف أخرق ومستبعد لو كان البحر عريضا بالنسبة لهم .. ولي بحث لم يكتمل منذ عشرون سنة حتى اليوم أكشف فيه بالأدلة مكان مصر القرآنية .. وموضع عبور بني إسرائيل حتى أنك تستطيعين مشاهدة بقايا طريق العبور في البحر واضحا جليا مفصلا عبر خريطة جوجل

بل وقيسي على هذا؛ فإن كان موسى عليه السلام عملاقا فكيف كانت قامة جده إبراهيم عليه السلام؟ .. وبناءا عليه فهل يعقل أن يكون الأثر في الحجر المسمى اليوم مقام إبراهيم هو بالفعل أثر قدم إبراهيم عليه السلام؟ أم أنه حجر مزيف والمقصود بالمقام أمر مختلف تماما؟

أذكر لك هذه الأمور حتى تقفي معي عند حد معين لا نتجاوزه في وضع فرضيات لا تقوم على أساس علمي وشرعي .. فمسألة أن الله يغير حجم العصا لتتناسب مع الدابة أو يصغر حجم الخاتم ليتلائم مع صغر إصبعها يعد منعطف خطير وتزييف للتاريخ حاشى لله أن يفعل هذا وإلا طمست حقاق قرآنية كثيرة وهذا يؤدي إلى تضارب الروايات القرآنية للأحداث

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #17  
قديم 03-08-2014, 11:12 PM
موقوف
 Saudi Arabia
 Female
 
تاريخ التسجيل: 06-03-2014
الدولة: السعودية
المشاركات: 26
معدل تقييم المستوى: 0
مريم is on a distinguished road
افتراضي

ماهي خصائص الدابة التي يدركها الجن منذ القدم ؟هل الابتلا والدعاء من ضمن الخصائص ..قد يصل الانسان الى مرتبة عالية عند الله سبحانه وتعالى بالدعاء ...وعادة الدعاء لا يأتي الا مع الابتلأ.فهل تقصد مثلا انها قد ابتليت بلأ شديد فصبرت وكان ايمانها قوي جدا ..وبما ان الجن هم من يدركون ذلك فمعنى ذلك ان بلائها منهم كالأسحار القوية والمس والحسد ..ولهذا قد يعرفونها لانها ايضا اتعبتهم ولم يقدروا على اضعاف ايمانها بالله..بل قد تكون من شدة البلأ اجتهدت بالدعاء اكثر حتى اوصلها الله الى ان تدعو الله دعاء عظيم جدا فتكون المهدية التي يصلحها الله في يوم وليلة ..ويعطيها عصا موسى كناية عن منحها قدرة على التصدي للأسحار وابطالها عنها بل ايضا ابطالها عن غيرها فتجلو وجه المؤمن وتشفيه وكذلك خاتم سليمان كناية عن قوة اخرى تعاقب به الكفار والسحرة..فتخطم انوفهم ..وبما ان الدجال قد يستخدم السحر بالاضافة الى قدرات اخرى فهي ستثير غضبة لصدها لاسحاره التي يبعثها بشياطينة للناس فسيخرج للقائها وتحديها علنا وادعاء الالوهية. اضافة الى ذلك هل المسيح قد يدل على المسح كأن يكون عبر النت والوسائل الاعلامية فتمسح الارض بوصول اخبارها الى كل مكان ولهذا هي تكلم الناس عامة في كل مكان وكل واحد يصله كلامها بلغته ..كذلك المسيح الدجال سمي مسيح لانه يمسح الارض بدجلة في النت ووسائل الاعلام باللاضافة الى خروجه بالتكنولجيا الحديثة من اطباق طائرة وغيرها وذلك عندما يخرج علنا للناس وادعاء الالوهية ...هذا ما فهمته من متابعتي للمنتدى والله اعلم فان اصبت فمن الله وان اخطات فمن نفسي والشيطان..

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #18  
قديم 03-08-2014, 11:44 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 8,165
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

بكل تأكيد هناك تراكمات من النبوءات التي وردت فيما قبلنا من كتب ولكنها حرفت وطمست .. وهناك نوءات ذكرها النبي عليه الصلاة والسلام ولكن لم تصلنا .. هذه النبوءات بكل تأكيد معلومة للجن تمام العلم .. وعليه فهم لديهم معلومات مفصلة عن الدابة تمكنهم من إدراكها من بين ملايين البشر .. هذا بخلاف أسرار أخرى خاصة بالجن تمكنهم من تحديد هويتها .. جزء من هذه الأسرار متعلقة بقرين الدابة عليها السلام فمكد هو يحمل مؤهلات خاصة تجعله مميزا بين قرائن الجن

فبحسب معلوماتي التي لم أثوقها بعد فالقرائن أزليون خلقهم الله عز وجل منذ خلق آدم عليه السلام .. فمعروف للجن مسبقا دور كل قرين والذي نذر نفسه له ومؤهلاته وقدراته .. وعلى هذا الأساس يمكن للجن تحديد هوية الدابة ورصدها بالسحر من قبل أن تخلق بملايين السنين .. فالسحر لمثل هذه الشخصيات يبدأ مبكرا جدا في عالم الجن .. وإن كانت الدابة هي من ستقتل إبليس فإنه قد علم مسبقا أن نهايته ستكون على يدها وعليه فقرينها مرصود منذ الأزل .. لذلك أتوقع في ضوء خبرتي كمعالج أن السحر للدابة عليها السلام بدأ بالاعتداء على قرينها المسلم .. وبناا عليه فمحال على إنسان أن يتمكن من علاجها ما لم يقم بعلاج قرينها المسلم أولا فإن تحرر قرينها تيسر علاجها فبدون وجود القرين المسلم وقيامه بدوره فمحال أن ينجح علاج أي مريض مهما كان شأنه

ليس فقط القرين المسلم الذي يعرف من خلاله شخصية الدابة .. ولكن هناك روحها .. فالجن ينميزون الأرواح ويتسلطون عليها بالسحر ولو بشكل غير مباشر .. لكن المهم أنهم من خلال روح الإنسان وما وهبها الله من خصوصيات يستطيعون معرفة وتحديد شخصية الدابة .. وهذا كله نعجز نحن كبشر عن إدراكه أو حتى استيعابه

منازل الأنبياء والمرسلين لا تحصل باجتهاد مجتهد ولكنها اصطفاء من الله تبارك وتعالى .. وعلى أساس الاصطفاء يتعرض المصطفون للابتلاء فما من نبي ولا رسول إلا ابتلاه الله عز وجل أشد ما يكون الابتلاء لصقلهم وإعدادهم

أما وسائل التقنية الحديثة فكلها قاطبة بدون استثناء شيء منها ملعونة مسحورة مسخرة لخدمة الدجال وأعوانه .. كلها شر محض وإن بدى منها منافع فضررها أكبر من نفعها .. ولأن التقنية الحديثة هي عصب الحياة وأداة الشيطان فمن المتوقع أن الدابة ستدمر كل هذه التقنيات وستتعطل جميع وسائل المواصلات تماما وسيعيش العالم في عزلة وظلمة تامة .. وبهذا ستنهار كل الحضارة المعاصرة وتكون في خبر كان كأن لم تغنى بالأمس وسيقع العالم تحت سيطرتنا ويكون في قبضتنا نحكمه كمسلمين ولا يتحكم فينا .. وسيعود العالم على الفطرة بدائيا كما كان من قبل .. فبعد حروب مريرة سيعود الإسلام وستظهر علوم أخفيت وأخرى مجهولة وستبدا حضارة جديدة أعظم من الحضارة المعاصرة وفي غضون سنوات قليلة تكون قد أتت على الأخضر واليابس

ستتعطل الأقمار الصناعية وستكون أشبه بعلب المشروبات تسبح في الفضاء .. وستنقطع جميع وسائل الاتصالات النت واللاسلكي والهواتف وستنقطع الكهرباء وبالتالي لن تتمكن طائرة من الإقلاع في السماء أو حتى التحرك على مدرج المطار .. وتركد السفن في البحار .. وستتعطل السيارات في الطرقات فلا نفط ولا وسيلة مواصلات إلا البهائم وسيرتفع ثمن الخيول والدواب .. ومن هنا ستبدأ الحرب بين الدابة والدجال كل منهما سيحاول تلقين الآخر ما أمكن من الضربات الموجعة .. ولكن من الواضح أنها ستفقأ له عينه حيث لم يذكر ولا نبي من الأنبياء أن الدجال أعور إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقط لا غير

جوع وعطش وفقر وعري .. دمار وخراب وقتل ودماء .. حصار ورعب وخوف .. لعنة ستصب على أهل الأرض تبيدهم وتفنيهم .. لن يبقى شيء كما كان ولن يرجع كما كان .. وسيظهر ما كان مجهولا وتخرج كنوز الأنبياء والمرسلين وآيات رب العالمين بينة للناس .. كل الكتب السماوية التي حرفت ستخرج أصولها للعالم كله وسيفضح كل جبار عنيد

هذا والله أعلم

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #19  
قديم 03-09-2014, 01:34 AM
عضو
 Morocco
 Female
 
تاريخ التسجيل: 19-12-2013
الدولة: المغرب
المشاركات: 86
معدل تقييم المستوى: 7
المتمردة is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جند الله مشاهدة المشاركة

وستنقطع الكهرباء

هذا والله أعلم
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته ،

انقطاع الكهرباء لعدم وجود من يشرف على مصانع انتاجها ، و ستعود مع الحضارة اﻹسلامية العظيمة ، صح ؟
ﻷن الكهرباء ليست تكنولوجيا سيئة ، بل جزء من الطبيعة ، فمثلا البرق كهرباء و عدة حيوانات تستعمل الكهرباء كالحنكليس...

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #20  
قديم 03-09-2014, 05:00 AM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 8,165
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الكهرباء تخدم النظام العالمي الحالي نظام الدجال وإن انقطعت تعطلت كل آلياتهم .. فعمل أساسي قطع الكهرباء عن الكرة الأرضية لإسقاط تلك المنظومة الملعونة .. ربما بعد غلبة المسلمين ستعود الكهرباء ولكن في صورة جديدة مختلفة .. إقرئي عن (الطاقة المجانية) وسوف تعلمي أن هناك مصادر للطاقة مجانية لا تكلف الانسان ما يتكلفه الانسان وبغير عوادم تضر بالبيئة ولكن النظام العالمي يحارب ظهورها

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الدابة, رؤيا


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
تابعونا عبر تويتر تابعونا عبر فيس بوك
الساعة الآن 09:05 PM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لمنتدى آخر الزمان©