بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحْمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ) [النمل: 82]
منتـدى آخـر الزمـان  

العودة   منتـدى آخـر الزمـان > المنتدى الإسلامي > حوارات دينية

حوارات دينية
               


               
 
  #1  
قديم 09-13-2019, 08:37 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,882
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي حوار: قصة داوود والخصم إذ تسوروا المحراب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذه دعوة لدراسة قصة داوود عليه السلام مع الخصم الذين تسوروا المحراب واستخراج ما فيها من فوائد لم يتنبه لها العلماء.

قال تعالى: (وَهَلْ أَتَاكَ نَبَأُ الْخَصْمِ إِذْ تَسَوَّرُوا الْمِحْرَابَ ﴿21﴾ إِذْ دَخَلُوا عَلَى دَاوُودَ فَفَزِعَ مِنْهُمْ قَالُوا لَا تَخَفْ خَصْمَانِ بَغَى بَعْضُنَا عَلَى بَعْضٍ فَاحْكُم بَيْنَنَا بِالْحَقِّ وَلَا تُشْطِطْ وَاهْدِنَا إِلَى سَوَاءِ الصِّرَاطِ ﴿22﴾ إِنَّ هَـذَا أَخِي لَهُ تِسْعٌ وَتِسْعُونَ نَعْجَةً وَلِيَ نَعْجَةٌ وَاحِدَةٌ فَقَالَ أَكْفِلْنِيهَا وَعَزَّنِي فِي الْخِطَابِ ﴿23﴾ قَالَ لَقَدْ ظَلَمَكَ بِسُؤَالِ نَعْجَتِكَ إِلَى نِعَاجِهِ وَإِنَّ كَثِيرًا مِّنَ الْخُلَطَاءِ لَيَبْغِي بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَقَلِيلٌ مَّا هُمْ وَظَنَّ دَاوُودُ أَنَّمَا فَتَنَّاهُ فَاسْتَغْفَرَ رَبَّهُ وَخَرَّ رَاكِعًا وَأَنَابَ ﴿24﴾ فَغَفَرْنَا لَهُ ذَلِكَ وَإِنَّ لَهُ عِندَنَا لَزُلْفَى وَحُسْنَ مَآبٍ ﴿25﴾ يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الْأَرْضِ فَاحْكُم بَيْنَ النَّاسِ بِالْحَقِّ وَلَا تَتَّبِعِ الْهَوَى فَيُضِلَّكَ عَن سَبِيلِ اللَّـهِ إِنَّ الَّذِينَ يَضِلُّونَ عَن سَبِيلِ اللَّـهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا نَسُوا يَوْمَ الْحِسَابِ ﴿26﴾) [سورة: ص]

ليس المطلوب نسخ أقوال العلماء والمفسرين، فكتبهم على الأرفف يعلوها التراب، لم يعد لها أهمية تذكر، خاصة وأنهم يستنسخون من بعضهم البعض، ولا يتدبرون النص ويستخرجون منه الفوائد الجديدة، فقيدوا دلالات القرآن الكريم فحصروها في نصوص ضيقة يتبادلوها فيما بينهم في كتبهم، أو كأن العقول عقمت أن تستخرج معاني ودلالات جديدة، مع أنه معين لا ينضب، ودلالاته لا تنتهي.

ويجب أن لا يفهم من كلامي أني أنهاكم عن قراءة أقوال أهل العلم والمفسرين، بل على العكس اقرؤوا منها ما أمكنكم هذا، ثم ضعوا جانبا كلامهم، ثم تدبروا واعملوا عقولكم في فهم الآيات، مع الالتزام بالمنهج الشرعي والأكاديمي في البحث، عسى أن تصلوا إلى ما فاتهم ولم يتنبهوا إليه.

في انتظار ما تجود به قرائحكم


untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-19-2019, 08:38 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,882
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

من الواضح لم يهتم الأعضاء بالموضوع .. رغم أن الله عز وجل يذكر في الآيات أن داوود عليه السلام أخطأ (فَاسْتَغْفَرَ رَبَّهُ وَخَرَّ رَاكِعًا وَأَنَابَ) فما هو هذا الذنب الذي وقع فيه؟

وطبعا وقوعه في الذنب شاهد قوي ينفي عصمة الأنبياء التي يزعمها من يغالون فيهم

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-19-2019, 09:24 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Female
 
تاريخ التسجيل: 19-09-2019
الدولة: أرض الله
المشاركات: 7
معدل تقييم المستوى: 0
حياة is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جند الله
من الواضح لم يهتم الأعضاء بالموضوع .. رغم أن الله عز وجل يذكر في الآيات أن داوود عليه السلام أخطأ (فَاسْتَغْفَرَ رَبَّهُ وَخَرَّ رَاكِعًا وَأَنَابَ) فما هو هذا الذنب الذي وقع فيه؟

وطبعا وقوعه في الذنب شاهد قوي ينفي عصمة الأنبياء التي يزعمها من يغالون فيهم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,

الذنب الذي وقع فيه داوود عليه السلام أنه أصدر حكمه دون أن يسمع من الطرف الآخر،


لذلك إنتبه لخطئه في إتباعه الهوى ولم يتبع شرع الله اللذي يفرض عليه أن يسمع من الطرفين المتخاصمين قبل أن يصدر أي حكم.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 09-19-2019, 11:09 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Female
 
تاريخ التسجيل: 19-09-2019
الدولة: أرض الله
المشاركات: 7
معدل تقييم المستوى: 0
حياة is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حياة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,

الذنب الذي وقع فيه داوود عليه السلام أنه أصدر حكمه دون أن يسمع من الطرف الآخر،


لذلك إنتبه لخطئه في إتباعه الهوى ولم يتبع شرع الله اللذي يفرض عليه أن يسمع من الطرفين المتخاصمين قبل أن يصدر أي حكم.

و للتفصيل أكثر:

إن داوود عليه السلام كان خليفة الله في الأرض،يحكم بشرع الله وكتابه وحين لجأ إليه الأخوان المختصمان ، تسرع بإصدار حكمه في تحديد الظالم من المظلوم،لذلك فإنه من العدل حسب شرع الله عدم التسرع بإصدار حكم أو فصل في مسألة بين متخاصمين،دون الإستماع للطرفين معا وأيضا إستقصاء الحقيقة ثم بعد ذلك إصدار حكم عادل.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 09-20-2019, 02:00 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,882
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حياة مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,

الذنب الذي وقع فيه داوود عليه السلام أنه أصدر حكمه دون أن يسمع من الطرف الآخر،


لذلك إنتبه لخطئه في إتباعه الهوى ولم يتبع شرع الله اللذي يفرض عليه أن يسمع من الطرفين المتخاصمين قبل أن يصدر أي حكم.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لقد أخطأ داوود عليه السلام خطأين أن سمع من أحد الخصمين ولم يسمع من الآخر .. وأنه أصدر حكما لصالح أحدهما وهو حكم باطل

فأحدهما أراد أن يكفل النعجة لترعى مع نعاجه (فَقَالَ أَكْفِلْنِيهَا وَعَزَّنِي فِي الْخِطَابِ) فمن الواضح أن صاحب النعجة لم يكن يكفلها ويرعاها فأشفق عليها الآخر فعرض كفالتها وألح عليه (وَعَزَّنِي فِي الْخِطَابِ) .. وهذا مالم يتنبه له داوود عليه السلام، ولو أنه استمع للآخر لتنبه لما غفل عنه. وهذا ينفي عصمة الأنبياء والمرسلين عليهم السلام.

ومما نستفيده من الآيات الرفق بالحيوان، ووجوب كفالة الدواجن ورعايتها، والقدر على كفالتها أولى بها من غير القادر، فمصلحة الدواب والدواجن مقدمة على مصلحة مالكيها، لأن هذا يضر بالاقتصاد، وهذا ما لا نجده في أكثر القوانين تحضرا.

الحمد لله أن هناك من المتابعين للمنتدى من يعمل عقله ويفكر ويتدبر .. لكن لابد من طرح مشاركاتكم معنا

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 09-20-2019, 08:25 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Female
 
تاريخ التسجيل: 19-09-2019
الدولة: أرض الله
المشاركات: 7
معدل تقييم المستوى: 0
حياة is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جند الله

الحمد لله أن هناك من المتابعين للمنتدى من يعمل عقله ويفكر ويتدبر .. لكن لابد من طرح مشاركاتكم معنا
وخيرا جزاكم الله وبارك فيكم,
إن شاء الله نأتي بمواضيع طيبة ،عندما يرفع عني حاجز العشرون مشاركة ويفتح لي باب نشر المواضيع.

untitled-1897878783.png (1235×227)



التعديل الأخير تم بواسطة حياة ; 09-20-2019 الساعة 08:27 PM
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 09-20-2019, 08:59 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,882
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حياة مشاهدة المشاركة
وخيرا جزاكم الله وبارك فيكم,
إن شاء الله نأتي بمواضيع طيبة ،عندما يرفع عني حاجز العشرون مشاركة ويفتح لي باب نشر المواضيع.
بارك الله فيكم

ولا يزال في الآيات فوائد وملاحظات .. فمن ظن أن دلالات آيات الله تعالى محصورة في عدد محدد فقد افترى على الله الكذب

يا ريت نستيقظ ونعمل عقولنا

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #8  
قديم 09-20-2019, 10:20 PM
عضو
 Algeria
 Female
 
تاريخ التسجيل: 23-08-2019
الدولة: ارض الله
العمر: 41
المشاركات: 21
معدل تقييم المستوى: 0
وردة is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

لكن أيعقل أن يكون قطيع كامل من الغنم يحوي تسعا و تسعين رأسا كله نعاج و لا يوجد بينهم ذكور و بالصدفة أيضا الخصم يملك نعجة واحدة

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #9  
قديم 09-20-2019, 10:36 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 52
المشاركات: 7,882
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وردة مشاهدة المشاركة
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
لكن أيعقل أن يكون قطيع كامل من الغنم يحوي تسعا و تسعين رأسا كله نعاج و لا يوجد بينهم ذكور و بالصدفة أيضا الخصم يملك نعجة واحدة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

مبدئيا القطيع كله إناث وعليهن كبش واحد فقط .. ولا يمكن ضم كبش آخر وإلا تناطحا على سيادة القطيع

وهذا لا يمنع وجود حملان صغيرة وعندما تكبر تذبح أو تباع وينتفع بها الراعي .. خاصة وأن الرعاة يهتمون بالغنمات لأنهن مصدر للحليب ولتكاثر القطيع .. بينما الكباش تكلفهم مرعى ولا يجنون منهم ربحا فيسمنونها ثم يذبحونها عندما تمتلئ لينتفعوا بلحومها وفراءها

ولكن بعيدا عن رعاية الغنم فإن المراد من ذكر نعجة إلى تسعة وتسعون نعجة إعلام المستمع بأن الراعي لديه الكثير من الغنمات فلا حاجة له في غنمة أخرى ليظهر وكأنه جائر ظالم خاصة وأن الغنمات ثروة بالنسبة للرعاة أكثر من الكباش والتيوس

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #10  
قديم 09-20-2019, 11:02 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Female
 
تاريخ التسجيل: 19-09-2019
الدولة: أرض الله
المشاركات: 7
معدل تقييم المستوى: 0
حياة is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جند الله
بارك الله فيكم

ولا يزال في الآيات فوائد وملاحظات .. فمن ظن أن دلالات آيات الله تعالى محصورة في عدد محدد فقد افترى على الله الكذب

يا ريت نستيقظ ونعمل عقولنا

صدقت،
كلام ربنا لا تنقضي دلالاته ومعانيه..
نسأل الله أن يفتح بصيرتنا ويوقظنا من غفلتنا

عجيب كيف أن المفسرين لم يستفيضوا في إستخلاص العبر من هذا الإختبار الذي إمتحن الله به داوود عليه السلام.

ومن سياق الآية نستطيع ربما تخمين ما حدث بالضبط لداوود عليه السلام حتى يتسرع في إصدار حكمه ويقول أن الأخ ظلم أخاه وأن كثيرا من الشركاء يظلمون بعضهم بعضا ،قد يكون الفزع من طريقة دخول الأخوين عليه, أو أسلوب سرد أحدهم فيه تضليل ومسكنة, أو ربما كان يصلي وأراد أن يعود لصلاته..الله أعلم.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
المحراب, تسوروا, داود, حوار:, إذ, والخصم, قصة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
تابعونا عبر تويتر تابعونا عبر فيس بوك
الساعة الآن 04:21 AM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لمنتدى آخر الزمان©